صحيفة الاتحاد

الإمارات

بلحيف النعيمي: الاحتفال باليوم الوطني عمل دؤوب دائم يعزز النماء والازدهار

 بلحيف النعيمي يوزع الهدايا على الأطفال المشاركين في الاحتفال (من المصدر)

بلحيف النعيمي يوزع الهدايا على الأطفال المشاركين في الاحتفال (من المصدر)

محمد الأمين (أبوظبي)

قال معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية: إن الاحتفال باليوم الوطني ليس مجرد ذكرى وطنية تنتهي بانتهاء الحدث بل عمل دؤوب دائم يعزز النماء والازدهار ويحمل مضامين سامية ترسخ معاني الولاء والانتماء وتضحيات كبيرة تجسد قيم الحب والوفاء لهذا الوطن، مشيداً بدور جنودنا الأبطال وأبطال الحزم وإعادة الأمل، وهم يقدمون أرواحهم فداء للوطن ومقدساته مسطرين أروع البطولات التي سيكتبها التاريخ بمداد من العز والفخر.
وأضاف معاليه: إن الاحتفالات التي تقيمها الهيئة تؤكد مدى تلاحم أبناء الإمارات وحرصهم على التعبير عن الوفاء للوطن والقيادة الرشيدة، مشيداً بالجهود الطيبة للإداريين المشاركين في الفعاليات والذين عبروا عن مدى الحب الراسخ للوطن والقائد.
جاء ذلك خلال حضور معاليه أمس، احتفالية الهيئة، باليوم الوطني السادس والأربعين للدولة في مبناها الرئيسي بأبوظبي.
حضر الاحتفال قيادات وموظفو الهيئة وممثلون عن الوزارات والدوائر والمؤسسات بالإمارة بجانب عدد كبير من الإداريين وعدد من المتعاملين.
ورفع معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي أطيب التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى شعب دولة الإمارات.
وأعلنت الهيئة إطلاق موقعها الإلكتروني بحلة جديدة للهيئة على شبكة الإنترنت بتصاميم عصرية ومبتكرة وبمواصفات حديثة.
وقال الدكتور عبد الله سالم الكثيري، مدير عام الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية: إن الموقع الإلكتروني الجديد يتيح للهيئة تجربة فريدة من ناحية سهولة التصفح والوصول إلى المعلومة والحصول على الخدمة المطلوبة والمشاركة التفاعلية والمعرفية.
وأضاف: تم استخدام أفضل التقنيات العالمية المستخدمة في تطوير المواقع الإلكترونية ومواءمة الموقع الإلكتروني الجديد من أي جهاز كمبيوتر أو جهاز لوحي أو جهاز هاتف ذكي أو متصفح للإنترنت.
وجرى خلال الاحتفال إطلاق مبادرة «الحر –FTA» وهي مبادرة تهدف إلى تطوير طائرة من دون طيار «درون» مزودة بجهاز لقياس ملوثات الهواء الناتجة عن استخدام وسائل النقل البري.
ومن المتوقع أن يوفر هذا الابتكار تقييما شموليا للآثار البيئة للنقل البري على جودة الهواء لمقارنة الأداء البيئي للنقل البري في الدولة مع أفضل الممارسات البيئية في العالم وتقديم توصيات وحلول للتقليل والحد من الانبعاثات البيئية الناتجة عن قطاع النقل البري في الدولة.
وتتولى الهيئة مسؤولية متابعة المؤشر الإستراتيجي «معدل التلوث الناتج عن وسائل النقل البري» ومن هنا جاءت فكرة المبادرة، استنادا لاستراتيجية الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية 2017 -2021، كما تعمل الهيئة على وضع آلية قياس ومستهدفات لهذا المؤشر بالتنسيق مع وزارة التغير المناخي والبيئة ضمن مشروع جرد ملوثات الهواء الذي سيتم الانتهاء منه في عام 2019