الاتحاد

الرئيسية

واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران بعد تجربة صاروخ بالستي

فرضت الولايات المتحدة، اليوم الجمعة، عقوبات جديدة على إيران بسبب إجرائها تجربة جديدة على صاروخ بالستي ودعمها للمتمردين الحوثيين في اليمن، وفق ما أعلن جون سميث مدير مكتب مراقبة الأموال الخارجية في وزارة الخزانة.
وتستهدف هذه العقوبات الأولى، التي تقرها إدارة دونالد ترامب، شركات وأفرادا في إيران والصين داعمة لبرنامج الصواريخ البالستية الإيراني والحرس الثوري.
وقال سميث إن "دعم إيران المستمر للإرهاب وتطوير برنامجها للصواريخ البالستية يطرح تهديدا للمنطقة ولشركائنا في العالم وللولايات المتحدة".
وشملت العقوبات 13 فردا و12 كيانا وذلك بعد أيام من توجيه البيت الأبيض "تحذيرا رسميا" لطهران بشأن إجرائها اختبارا على صاروخ باليستي وغير ذلك من الأنشطة.

وأدرجت وزارة الخزانة، في بيان على موقعها على الإنترنت، الأفراد والكيانات المشمولين بالعقوبات. 

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أعلن، في وقت سابق اليوم الجمعة في تغريدة على حسابه على «تويتر»، أن إيران تلعب بالنار.

 وكتب ترامب «إيران تلعب بالنار. لا يقدرون كم كان الرئيس أوباما طيباً معهم. لن أكون هكذا».

وكانت تقارير صحفية نقلت أن إدارة ترامب ستفرض عقوبات، اليوم الجمعة، على 25 مؤسسة إيرانية على خلفية التجربة الصاروخية التي أجرتها طهران الأحد.

وقال البيت الأبيض، الأربعاء، إنه وجه تحذيراً إلى إيران عقب التجربة.

 

اقرأ أيضا

مسلحون مجهولون يعدمون 14 مسافراً بالرصاص في باكستان