الأربعاء 6 يوليو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
المهيري تدعو لتطوير خط إنتاج أعلاف للأسماك
المهيري تدعو لتطوير خط إنتاج أعلاف للأسماك
22 أكتوبر 2018 01:13

أبوظبي (الاتحاد)

دعت معالي مريم بنت محمد المهيري، وزيرة الدولة للأمن الغذائي المستقبلي، مجموعة أغذية أمس، إلى توفير خط إنتاج لعلف الأسماك، وذلك لتأثيره المباشر على عمليات إنتاج الأسماك وجودتها، مشيرة إلى أنه يشكل 50 إلى 70% من تكاليف الإنتاج في منشآت استزراع الأسماك.
وزارت معاليها أمس، مرافق «المطاحن الكبرى» للطحين والأعلاف الحيوانية، التابعة لمجموعة أغذية، وذلك بهدف استعراض جهود المجموعة الرامية إلى دعم الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي المستقبلي وتعزيز سبل التعاون.
واستعرضت معاليها، والمهندس ظافر عايض الأحبابي، رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية، والمهندس طارق أحمد الواحدي الرئيس التنفيذي للمجموعة، آخر المستجدات والتقدم الذي جرى إحرازه في مسيرة الدولة تجاه تحقيق الاكتفاء الذاتي الغذائي، مؤكدين على أهمية الدور الذي تلعبه مؤسسات القطاع الخاص مثل «أغذية»، من خلال العمل بشكل وثيق مع القطاع الحكومي من أجل وضع خطط واستراتيجيات مستدامة في مجال الأمن غذائي.
وقالت معاليها: «أثبتت مجموعة أغذية التزامها المتواصل لضمان استدامة توفير الطحين والأعلاف الحيوانية، باعتبارهما مكونين أساسيين لتحقيق الأمن الغذائي في الإمارات.
وجاءت زيارة مرافق (المطاحن الكبرى)، وهي منشأة أسسها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بهدف الاطلاع على التزام (أغذية) نحو مواصلة تحقيق التقدم وفق أعلى معايير الجودة والسلامة والأمن، ما يبرز جهود جميع القطاعات بالدولة نحو تحقيق هدفنا المشترك المتجسد في الاكتفاء الذاتي الغذائي.
من جانبه، قال المهندس ظافر عايض الأحبابي رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية: «يشرفنا استقبال معالي مريم بنت محمد المهيري وزيرة الدولة للأمن الغذائي المستقبلي، وخلال زيارتها لمرافق (المطاحن الكبرى)، نستعرض جهودنا الحثيثة والتزامنا المستمر لتحقيق أهدافنا الوطنية فيما يخص ملف الأمن الغذائي».
وقال المهندس طارق أحمد الواحدي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية: «يعتبر حرص (أغذية) والتزامها القوي تجاه الأمن الغذائي في دولة الإمارات العربية المتحدة، أكبر ما يدفعها لمواصلة توسيع عملياتها المحلية وترسيخ مكانتها العالمية وتنويع محفظة منتجاتها.
وقمنا بتعزيز وتطوير منتجات (المطاحن الكبرى) وأعلاف (أجريفيتا) خلال الأعوام الماضية، لتلبية احتياجات السوق المتنامية والمتغيرة، بما يضمن وصول هذه المنتجات الأساسية للمستهلكين في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، وسنواصل مسيرتنا نحو النمو والتطور، حيث نحرص دائماً على استكشاف فرص جديدة من أجل تعزيز مساهمتنا في ملف الأمن الغذائي بالإمارات في مجالات متنوعة كإنتاج أعلاف الأسماك».
وأضاف الواحدي: «نلتزم بمواصلة تلبية الاحتياجات الغذائية الحالية والمستقبلية للدولة، سواء من خلال إنتاج الطحين والأعلاف الحيوانية، أو من خلال توفير سلسلة متنوعة من المنتجات الأساسية تحت مظلة (أغذية) مثل منتجنا الرئيسي «مياه العين».وخلال زيارتها، قامت معالي المهيري بجولة في مرافق (المطاحن الكبرى) التابعة لـ «أغذية»، بما في ذلك صوامع الحبوب التي تصل سعة التخزين فيها إلى 150 ألف طن متري.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©