الثلاثاء 16 أغسطس 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

ضربات موجعة تدمي «الحوثيين» في الحديدة

ضربات موجعة تدمي «الحوثيين» في الحديدة
22 أكتوبر 2018 00:13

عقيل الحلالي، وكالات (صنعاء، عدن)

تواصلت أمس، لليوم السادس على التوالي، المواجهات المسلحة بين قوات المقاومة اليمنية المشتركة بقيادة «ألوية العمالقة» وميليشيات الحوثي الانقلابية الإيرانية في منطقة كيلو 16 شرق الحديدة، وبالقرب من جامعة الحديدة على الطريق الساحلي جنوب غرب المدينة والميناء الاستراتيجي.
وذكرت مصادر ميدانية، أن الاشتباكات استخدمت فيها أسلحة ثقيلة ومتوسطة، وتخللها قيام مقاتلات التحالف بشن غارات على مواقع وتحركات للميليشيات شرق وشمال الحديدة التي شهدت مقتل أكثر من 150 حوثياً بينهم ما لا يقل عن 20 قيادياً وجرح عشرات آخرين خلال 6 أيام، وأكدت مصادر عسكرية مقتل القيادي الحوثي الميداني عز الدين أحمد عز الدين المؤيد، قائد إحدى الكتائب، في المعارك بمنطقة كيلو 16.
وقتل أكثر من خمسة حوثيين وجرح آخرون، أمس، باشتباكات مع قوات الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي في محافظة البيضاء وسط اليمن. وذكر المركز الإعلامي التابع للجيش في بيان، أن عناصر الميليشيات سقطوا أثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع للجيش في جبل القرحا وفي منطقة أعشار بمديرية ناطع. وأضاف أن حوثيين آخرين قتلوا في قصف مدفعي للقوات الحكومية استهدف تعزيزات للميليشيات كانت في طريقها إلى جنوب وادي فضحة الذي تسيطر عليه قوات الشرعية في مديرية الملاجم.
وقال قائد المدفعية في اللواء 26 مشاة العقيد مرعي القاضي لـ «سبتمبر نت» إن مدفعية الجيش دكت مواقع الدفاع الأمامية التابعة للميليشيات خلال اليومين الماضيين وشلت قدرتها على العودة إلى تلك في جبل البياض. وأكد أن الميليشيات خسرت العشرات من عناصرها بين قتيل وجريح إثر القصف المدفعي المكثف على مواقعها الأمر الذي جعلها عاجزة عن العودة والتمركز فيها. وبسقوط الملاجم في قبضة الجيش بشكل كامل يصبح الطريق إلى تحرير البيضاء سالكاً بحكم السيطرة النارية التي سيتمتع بها الجيش من على مرتفعات الملاجم التي تحيط بها جغرافيا منخفضة يسهل على الجيش التقدم عليها تحت غطاء ناري.
وقال الجيش اليمني في بيان على موقعه الإلكتروني، إن 30 حوثياً قتلوا وجرحوا في قصف مدفعي على تجمع للميليشيات في منطقة محلي بمديرية نهم شمال شرق صنعاء. وأضاف أن القصف المدفعي كان مركزاً ودقيقاً وخلف في صفوف الحوثيين عدداً كبيراً من القتلى والجرحى، مشيراً إلى مقتل عدد آخر من الحوثيين في قصف مدفعي دمر مركبة عسكرية كانت تقلهم في المنطقة ذاتها. كما قتل عدد من عناصر الميليشيات في مواجهات مع قوات الجيش في جبهة مريس شمالي محافظة الضالع. وقال مصدر إن الميليشيات حاولت التسلل إلى مواقع من ثلاثة اتجاهات الأول ما بين القرية وجيحة، والثاني من أمام الخط العام والمحطة، والثالث من بيت السيد، لكن قوات الجيش أفشلت المحاولات، وأجبرت عناصر الميليشيات على التراجع والفرار، بعد أن كبدتها عدداً من القتلى والجرحى.
وقتل قيادي بارز في ميليشيات الحوثي في قصف شنته مدفعية الجيش الوطني على مديرية باقم شمال محافظة صعدة. وأكد مصدر ميداني لـ «سبتمبر نت» أن القيادي المدعو «أبو جهاد» لقي مصرعه مع عدد من مرافقيه، في القصف المدفعي الذي استهدف تجمعاً شمال غرب باقم. كما قتل 9 وأصيب 11 من عناصر الميليشيات في كمين محكم نفذته قوات الجيش، في جبهة صرواح غربي محافظة مأرب شرقي اليمن.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©