الاتحاد

كرة قدم

الإمارات وحتا.. أحلام «المربع الذهبي»

لقاء الإمارات وحتا تحكمه اعتبارات كثيرة (الاتحاد)

لقاء الإمارات وحتا تحكمه اعتبارات كثيرة (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (دبي)

تتجه الأنظار الليلة إلى المواجهة المرتقبة بين فريقي الإمارات وحتا ضمن الدور ربع النهائي بكأس صاحب السمو رئيس الدولة على ستاد آل مكتوم، وذلك في ظل الطموحات المشتركة وحلم بلوغ «المربع الذهبي» والدور قبل نهائي البطولة، والتقدم أكثر نحو دائرة المنافسة على اللقب، إذ تبدو الحظوظ متساوية بين الفريقين لكتابة تاريخ جديد في بطولة الكأس.
ويعول فريق الإمارات على الحالة المعنوية الجيدة التي ترافقه إثر الفوز اللافت على الشباب 2- صفر في دور الـ16 ووصول المدرب الجديد إيفان هاشيك لتولي المسؤولية الفنية في خطوة تتزامن مع الجهود الكبيرة التي يضطلع بها النادي لدعم الفريق بالعناصر التي تشكل الإضافة المطلوبة في الفترة المقبلة، إذ كانت البداية بلاعب النصر فهد حديد في حين تتكتم إدارة النادي على الأسماء المرشحة لدعم صفوف «الصقور» حتى تمضي الأمور إلى المرحلة الأخيرة من المفاوضات الجارية الآن على أكثر من صعيد مع أندية عدة بدوري الخليج العربي.
ودخل لاعبو الإمارات أجواء اللقاء بالإعداد المكثف في الفترة الماضية بإشراف المدرب هاشيك وسط أجواء كبيرة من التفاؤل في أن تحمل مواجهة «الإعصار» البُشريات السعيدة للجماهير التي تستعد لمساندة اللاعبين في لقاء اليوم إثر الجهود الكبيرة من اللجنة الثقافية بالنادي لتوفير الحافلات المخصصة لنقلهم إلى ستاد آل مكتوم بنادي النصر.
ولا يختلف المشهد كثيراً في صفوف «الإعصار» بعد التحضيرات المكثفة التي قام بها الجهاز الفني بقيادة المدرب جوكيكا لوضع اللاعبين في أجواء المواجهة، إلى جانب الخطوات المتسارعة من إدارة النادي لدعم الفريق ببعض العناصر على نحو ما حدث مع لاعبي النصر راشد جلال وسبيل غازي ثم المفاجأة الرائعة للجماهير بضم المهاجم البرازيلي رافاييل دا سيلفا، وهو ما يعكس الرغبة القوية من إدارة النادي لتوفير جميع المعطيات التي تعزز الحضور المشرف للفريق في بطولة الكأس بعدما تجاوز مرحلة الضغوط في دوري الخليج العربي بحصده 15 نقطة وضعته في موقع جيد.
وتنتظر الجماهير نهاية الجهود الكبيرة من إدارة النادي لضمان مشاركة البرازيلي دا سيلفا في مباراة اليوم بعد الخطوات الكبيرة التي قامت بها أمس الأول لإكمال إجراءات قيده رسمياً في كشوف الفريق بعد مراسلات عدة مع الاتحاد البرازيلي.

اقرأ أيضا