عربي ودولي

الاتحاد

مقتل 24 شخصاً وأضرار هائلة بسبب حرائق غابات أستراليا

إطفائي يكافح النيران التي وصلت إلى جنوب أستراليا أمس (رويترز)

إطفائي يكافح النيران التي وصلت إلى جنوب أستراليا أمس (رويترز)

بلدة ناورا، أستراليا (أ ف ب)

تقّيم السلطات الأسترالية «الأضرار الهائلة» الناجمة عن الحرائق غداة يوم شهد سقوط القتيل الرابع والعشرين، واعتبر الأسوأ منذ بدء الأزمة في البلاد في سبتمبر بسبب ظروف مؤاتية لانتشار النيران. وأتت الحرائق على مئات المنازل، كما قتل رجل فيما كان يحاول إنقاذ منزل صديق له أمس الأول.
وبقي الوضع خطيراً أمس خصوصاً في ولاية نيو ساوث ويلز، حيث لا يزال 150 حريقاً مشتعلاً، على الرغم من أمطار خففت من وطأة الكارثة نسبياً في بعض المناطق الأحد.
وأعلنت رئيسة وزراء الولاية التي عاصمتها سيدني جلاديس بيرجيكليان «نحن في وضع لم نشهد له مثيلاً في السابق».
وقالت إن «العديد من القرى التي لم تعرف من قبل خطر حرائق الغابات، هي الآن مهددة بالزوال».
وأعلنت حال الطوارئ في الولاية الواقعة في جنوب شرق البلاد، وهي المنطقة الأكثر كثافةً سكانية في أستراليا، وصدرت الجمعة أوامر بإجلاء 100 ألف شخص من ثلاث ولايات.
وسبق أن تحركت سفن للبحرية ومروحيات قتالية من أجل تنفيذ أكبر عملية إجلاء في تاريخ البلاد منذ الحرب العالمية الثانية، في منطقة مالاكوتا في ولاية فكتوريا، حيث احتجز 4 آلاف شخص على الشاطئ بعدما حاصرت النيران المدينة.

اقرأ أيضا

سلطنة عمان تسجل 27 إصابة جديدة بـ"كورونا"