الاتحاد

الاقتصادي

النفط يرتفع بفعل مؤشرات على تنفيذ اتفاق خفض الإنتاج

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، بدعم من توقعات بانخفاض مخزونات الخام الأميركية وعلامات على أن منتجي النفط مستعدون للالتزام باتفاق خفض الإنتاج الذي دخل حيز التنفيذ هذا الأسبوع.

وزاد خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 49 سنتا إلى 55.96 دولار للبرميل بحلول الساعة 0924 بتوقيت جرينتش. وبلغ عقد برنت مستوى جديدا هو الأعلى في 18 شهرا في الجلسة السابقة لكن قوة الدولار بددت معظم هذه المكاسب بعد ذلك.

وجرى تداول خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة عند 52.82 دولار للبرميل بزيادة 49 سنتا عن سعر التسوية السابقة.

وقال بيارنه شيلدروب كبير محللي السلع الأولية لدى "إس.إي.بي ماركتس" في أوسلو "ارتفاع الأسهم ومكاسب المعادن الصناعية صباح اليوم إلى جانب التوقعات بأن مخزونات الخام الأميركية ستشهد انخفاضا... كلها عوامل ساهمت في دفع خام برنت لتحقيق مكاسب طفيفة صباح اليوم".

وتوقع محللون أن تظهر البيانات الأسبوعية لمخزونات النفط الأميركية انخفاضا قدره 1.7 مليون برميل يوم غد الخميس.

وعززت الكويت العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) التوقعات بأن يلتزم المنتجون بالاتفاق على تقليص تخمة المعروض من خلال خفض الإنتاج بعدما قالت مؤسسة البترول الكويتية اليوم الأربعاء إنها ستخفض الإنتاج في الربع الأول.

وكانت أوبك اتفقت في نوفمبر الماضي على أول خفض للإنتاج منذ عام 2008 في مسعى لتحقيق الاستقرار لأسعار النفط.

وفي إطار الاتفاق، يتعين على الكويت خفض الإنتاج بواقع 131 ألف برميل يوميا.

وفي علامة على تحسن السوق أيضا، يتوقع بعض التجار أن ترفع السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم سعر البيع الرسمي لشحنات الخام إلى آسيا في فبراير المقبل. 

اقرأ أيضا