الاتحاد

الإمارات

«أبوظبي للإعلام» تحتفي باليوم الوطني الـ 48 من خلال تغطية شاملة تستمر 9 أيام

شعار أبوظبي للإعلام

شعار أبوظبي للإعلام

 تحتفل «أبوظبي للإعلام»، اعتباراً من اليوم وحتى الثالث من ديسمبر المقبل، باليوم الوطني الـ 48 لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يواكب الثاني من ديسمبر من كل عام، بتغطية مختلفة عبر منصاتها على مدار 9 أيام من خلال أكثر من 80 ساعة من البث المباشر، و100 تقرير و30 فيلماً وثائقياً عن الإمارات وقيادتها وشيوخها، وأكثر من 150 ضيفاً.
تبدأ التغطية من الساعة الثانية ظهراً إلى الثامنة مساء من خلال استديوهات وبرامج وفقرات يومية تلف الإمارات السبع. وستكون الانطلاقة في أحد معالم الفجيرة للتعرف على تاريخ ومعالم الإمارة، واستضافة العديد من الشخصيات المعروفة التي تتحدث عن تاريخ الإمارة، وأيضاً عدد من المثقفين والشعراء والأدباء، وإطلالة على المعالم التاريخية في الفجيرة ومتحف الفجيرة وتقرير عن قلعة الفجيرة والقرية التراثية التي تحاكي التاريخ والحضارة في المنطقة، بالإضافة إلى موضوعات أخرى منها سوق الجمعة وحلبة مصارعة الثيران من خلال شبكة المراسلين والزملاء الذين ينقلون صور الاحتفالات في العديد من المناطق، وإجراء لقاءات مع الجمهور، سواء المواطنين أو المقيمين على أرض الفجيرة.
في اليوم التالي، تتم التغطية من إمارة رأس الخيمة، وسيكون الاستديو الرئيس في كورنيش القواسم، لنقل صورة رائعة من الاحتفالات بالإمارة. وكالعادة، يبدأ البث المباشر في الثانية ظهراً ويستمر حتى الثامنة مساء من خلال مجموعة من الضيوف في كل قطاعات رأس الخيمة، وعدد من الفنانين والشعراء والأدباء، إضافة إلى تقارير مصورة وإطلالة على أبرز المعالم ما بين الجبال والبحر، وينتقل البث إلى المراسلين المتجولين في الإمارة لنقل ردود الفعل والاحتفالية بين الجمهور وإجراء لقاءات مع عدد من الشخصيات والجمهور.
أما اليوم الثالث، فتتحول التغطية إلى إمارة عجمان. وسيكون الموعد في متحف الإمارة لنقل الصورة بشكل مختلف في الاستديو التحليلي، ونقل مباشر من المعالم السياحية في عجمان، والتجول على كورنيش عجمان قبل أن ينتقل الاستديو إلى المسرح الكبير في إمارة أم القيوين في اليوم الرابع من التغطية، وتسليط الضوء على تفاصيل الإمارة والمعالم السياحية والتاريخية فيها والتي شهدت البدايات، وأيضاً أحدث المشروعات الموجودة فيها، منها «أم القيوين مول» وأيضاً حديقة «دريم بارك»، وإجراء لقاءات مع عدد من الشخصيات المعروفة في الإمارة، وأيضاً تجول المراسلين في كل مكان من الكورنيش إلى وسط المدينة بين الجمهور.

اقرأ أيضا... مذيعو «ماجد».. نجوم على منصات «أبوظبي للإعلام»

تنتقل التغطية إلى الشارقة في اليوم الخامس من احتفالات اليوم الوطني يوم 27 نوفمبر الجاري، وسيكون الاستديو في جزيرة «العلم»، أحد أبرز المعالم في الشارقة، وهو الاستديو الذي يشهد استضافة عدد كبير من الشخصيات المعروفة في الإمارة في مختلف التخصصات للحديث عن التاريخ والحاضر والمستقبل للإمارة الباسمة، بجانب إذاعة التقارير المصورة للمعالم السياحية التي تهدف في المقام الأول إلى إبراز هذه المعالم أمام الجمهور. كما سيتم إجراء لقاءات متنوعة من داخل المعالم السياحية والتاريخية بالشارقة، سواء مع الجمهور أو المسؤولين، ونقل صور الاحتفال في هذه الأماكن.
في اليوم السادس 28 نوفمبر، تنتقل التغطية إلى دبي، دانة الدنيا، حيث التاريخ والحضارة والمعالم السياحية التي تبهر الأنظار وتجذب الزوار في مدينة تفتح قلبها قبل أبوابها للعالم. وكالعادة، يبدأ الاستديو في الثانية ظهراً ويستمر حتى الثامنة مساء في برج خليفة، أحد أبرز معالم دانة الدنيا، بالإضافة إلى مجموعة المراسلين المتجولين في المعالم التاريخية وديرة دبي ودبي القديمة، حيث البدايات.
وتصل التغطية في 29 نوفمبر إلى العاصمة أبوظبي المحطة الأخيرة، حيث التاريخ والعراقة والحضارة بداية من قصر الإمارات الذي سيشهد مقر الاستديو على مدار 6 ساعات.
ولن تقتصر المعالم على العاصمة فقط بل تمتد إلى مدينة العين والمنطقة الغربية مع عدد كبير من المراسلين الذين ينقلون الصورة بالشكل الذي يليق بهذه المناطق، ولقاءات مستمرة مع شخصيات في كل المجالات.
وفي الأول من ديسمبر، يمتد الاستديو على كورنيش أبوظبي لمدة 12 ساعة من البث المباشر، من الواحدة ظهراً إلى الواحدة صباحاً، لنقل جميع الاحتفالات مع بدء العد التنازلي قبل الثاني من ديسمبر.
وسيكون الاستديو على 3 محطات بين الزملاء، وتشمل الإمارات السبع من خلال شبكة من المراسلين على مدار الساعة، ينقلون الاحتفالات في المعالم السياحية في كل الإمارات.
وفي الثاني من ديسمبر، سيكون الجمهور على موعد مع تغطية استثنائية ومفاجآت لا حصر لها، ويمتد الاستديو إلى 13 ساعة، من البث المباشر من الثامنة صباحاً إلى الواحدة من صباح اليوم التالي في احتفالية مسك الختام، ونقل صورة حية من كل المواقع في كل إمارات الدولة، والمشاركة مع الجمهور في كل الفعاليات.
وتواصل «أبوظبي للإعلام» في الثالث من ديسمبر تغطيتها لاحتفالات اليوم الوطني من خلال نقل مسيرة الاتحاد التي تنطلق في التاسعة صباحاً إلى التاسعة ليلاً، ليكتمل اليوم التاسع والأخير من أيام الاحتفالات.
وتبث «أبوظبي للإعلام» أكثر من 30 فيلماً وثائقياً عن الإمارات، والمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إضافة إلى أصحاب السمو حكام الإمارات وشيوخ الإمارات الذين تركوا بصمة في مسيرة الاتحاد، وأكثر من 100 تقرير تتحدث عن كل إمارة بمعالمها الأثرية وحضارتها وخصائصها الطبيعية من تراثها وثقافتها، وأيضاً الرياضية والفنية والاقتصادية والسياحية، بالإضافة إلى وجود أكثر من 150 ضيفاً على مدار أيام الاحتفالات.

اقرأ أيضا