الاتحاد

الإمارات

حميد النعيمي: أبناء الوطن ثروتنا الحقيقية

حاكم عجمان في لقطة تذكارية بحضور عمار النعيمي مع رائدي الفضاء ووفد المركز (وام)

حاكم عجمان في لقطة تذكارية بحضور عمار النعيمي مع رائدي الفضاء ووفد المركز (وام)

عجمان (وام)

قلد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، أمس، بديوان الحاكم رائدي الفضاء الإماراتيين هزاع المنصوري وسلطان النيادي ميدالية عجمان الأولى للإنجازات، وذلك تقديراً لجهودهما وأدائهما مهامهما الوطنية ورفع اسم الإمارات عالياً في كافة دول العالم والمشاركة في رحالات الفضاء.
وأعرب صاحب السمو حاكم عجمان -خلال استقبال رائدي الفضاء والوفد المرافق لهما حمد المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء ويوسف حمد الشيباني المدير العام للمركز ومجموعة من موظفي المركز- عن فخره واعتزازه وكل شعب الإمارات لما قاما به من إنجاز على مستوى العالم، داعياً الله عز وجل أن يحفظهما ويوفقهما في خدمة وطنهما وشعبهم ليبقى عزيزاً شامخاً.
وأشاد سموه بالقيادة الحكيمة لدولة الإمارات لما تقدمه من دعم ومساندة واهتمام للشباب الإماراتي لبناء أجيال مبدعة ومثقفة وواعية متسلحة بالعلم والمعرفة انطلاقاً من إيمانها الراسخ بأهمية بناء الإنسان وإعداده لحياة منتجة وسط عالم يتطور. مؤكداً سموه أن دولة الإمارات تمضي قدماً وبخطى ثابتة نحو التقدم والازدهار وصولاً إلى إنجازها التاريخي بإرسال ابنها «هزاع المنصوري» كأول رائد فضاء إماراتي وعربي ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية، وهذا يؤكد أن أبناء الوطن هم الثروة الحقيقية والاستثمار الأمثل في الحاضر والمستقبل.
وهنأ صاحب السمو حاكم عجمان الرائدين وفريق عمل مركز «محمد بن راشد للفضاء» بنجاح المهمة الموكلة لرائدي الفضاء الإماراتيين، مشيراً إلى أن وصول هزاع المنصوري إلى محطة الفضاء الدولية وما أنجزه على متنها حدث تاريخي، ومحطة فارقة ضمن سجل الإنجازات الإماراتية.. مشيداً بالروح العالية والهمة الكبيرة وقوة الإرادة التي ظهر بها خلال كل مراحل هذه الرحلة مما أسهم في نقل صورة وسمعة طيبة عن الإمارات وشعبها إلى العالم.
ودعا سموه المنصوري والنيادي وزملاءهما وكافة العاملين في برنامج الفضاء الإماراتي إلى المثابرة ومواصلة العمل والجهد والاجتهاد خلال الفترة القادمة لأن الطريق لا يزال طويلاً وطموحات الإمارات في مجال الفضاء كبيرة وتعتمد بشكل أساسي على أبنائها في تحقيقها، معرباً عن ثقته في أن أبناء الوطن قادرون على النجاح في التحدي الذي يواجهونه في هذا المجال.
وعبر سموه عن شكره وتقديره الكبيرين لكل أعضاء الفريق الإماراتي الذين أسهموا في الرحلة إلى محطة الفضاء الدولية وساعدوا على نجاحها وتحقيق الأهداف المرجوة منها من مهندسين وفنيين وغيرهم لأنهم جميعاً عملوا بروح واحدة لهدف واحد هو رفع اسم الإمارات عالياً.
واستمع سموه والحضور خلال اللقاء إلى شرح واف حول تفاصيل المهمة التي أنجزها المنصوري من تجارب وأبحاث علمية على متن محطة الفضاء الدولية إضافة إلى طبيعة التدريبات التي قام بها رائدا الفضاء المنصوري والنيادي في مركز يوري غاغارين لتدريب رواد الفضاء.
كما اطلع على أبرز الأنشطة والمشاريع والبرامج العلمية المستقبلية التي يقوم بها مركز محمد بن راشد للفضاء وما أنجزه من تجارب ودراسات وآخر مستجدات «برنامج الإمارات الوطني للفضاء».
وقدم الرائدان مجموعة من الهدايا التذكارية إلى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان تقديراً وامتناناً لتكريمه لهما ودعمه الدائم لكل عمل وإنجاز يرفع اسم الإمارات عالياً في المحافل الدولية.
حضر اللقاء الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية، والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية، والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط، ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان الحاكم، وعبدالله أمين الشرفاء المستشار بالديوان وحمد بن غليطه الغفلي السكرتير الخاص لصاحب السمو حاكم عجمان، وكبار المسؤولين.

اقرأ أيضا

سلطان القاسمي لأعضاء «الاستشاري»: خدمة المجتمع أولوية