الاتحاد

ألوان

كيف تستعمل «السحب الإلكترونية» بطريقة ذكية؟

 المنصة توفر الوقت والجهد والمال (من المصدر)

المنصة توفر الوقت والجهد والمال (من المصدر)

يحيى أبو سالم (دبي)

رغم أهميتها الكبيرة، والدور الرئيس الذي تلعبه السحابة الإلكترونية في العالم التكنولوجي اليوم، خصوصاً العالم الذكي، فإن مفهومها الحرفي لم يزل بعيداً كل البعد عن الكثير من المستخدمين على المستويين الشخصي وحتى مستوى الكثير من الشركات الصغيرة والمتوسطة، وبكل بساطة يمكن تعريف هذه التقنية حسب نائب رئيس أبحاث شركة مايكروسوفت، بأن «استخدامك لهاتفك الذكي يومياً، كما لو أنك تستخدم أكثر من 100 جهاز كمبيوتر في نفس الوقت، وذلك بفضل الحوسبة السحابية».

الحوسبة السحابية
ويرى نجيب أوزيوجال، مدير مجموعة مشاريع أعمال الحوسبة السحابية لدى مايكروسوفت، أنه يمكن الوصول إلى البيانات التي رفعت على السحابة وقائمة فيها من عدة أجهزة، وهو الأمر الذي ييسر على الناس مشاركة ونقل وجلب المعلومات وقت الحاجة سواء داخل أو خارج المنشأة، ويؤكد أن أحد المفاهيم الجذرية للحوسبة السحابية هو مشاركة المصادر، والذي يحقق توفيراً في الحجم، وذلك لأن البنية التحتية اللازمة لتشغيل التطبيقات تكون مكلفة عندما تكون قائمة داخل المقر، كما يمكن الوصول إلى المصادر السحابية بسرعات أعلى، ويمكن تحجيمها بناءً على الطلب فضلاً عن الدفع وفقاً لذلك التحجيم، وبالتالي يوفر ذلك على الأفراد والمؤسسات وقتاً ثميناً ومالاً يمكن توجيهه لعمليات أخرى أكثر أهمية.

منصة حوسبة
تعد مايكروسوفت «أزور» منصة حوسبة سحابية عامة مفتوحة ومرنة وتتيح للمرء تصميم واستخدام وإدارة العديد من التطبيقات التي تعمل على شبكة عالمية شاسعة من مراكز البيانات التي تديرها الشركة، كما يمكن تصميم التطبيقات على المنصة بشكل مرن جداً عن طريق استخدام أي أداة، أو لغة برمجة، أو بنية حسب الرغبة، وبالتالي تصبح وسيلة مفضلة لأغلب العاملين في مجال تقنية المعلومات ومطوري البرمجيات.
وتكفل منصة مايكروسوفت «أزور» التي تعمل على شبكة هائلة من مراكز البيانات التي تديرها مايكروسوفت في 22 منطقة، رضا أفضل للعملاء، إضافة إلى مستوى ثبات أفضل، كما تضمن بصمتها العالمية الآخذة في التوسع المزيد من الخيارات للتطبيقات والخدمات المتوفرة للعملاء في كل أنحاء العالم، وتشتهر منصات أزور المزدوجة «
Hyper-scale Azure» بأنها تستضيف أكثر من 500 مليون مستخدم في Azure AD، و1.5 مليون قاعدة بيانات SQL، و777 تريليون عملية تخزين يومياً، كما تعالج لإنترنت الأشياء حوالي 1.5 تريليون رسالة شهرياً.
لذلك وحسب نجيب أوزيوجال يمكن للجهات التي كانت متخوفة وحذرة من الحوسبة السحابية أن تعيد النظر، وذلك لما تقدمه مايكروسوفت لهم من حماية متكاملة لأمن البيانات.
وتوجد ميزة أخرى متوافرة في سحابة أزور، وهي أنها سهلة الدمج في بيئة تقنية المعلومات عن طريق شبكة من قواعد البيانات الهجينة والوصلات الخصوصية الآمنة، كي تظل الأصول المؤسسية تحت الملاحظة، وهو ما يتيح مرونة أكبر وخيارات تقنية معلومات أكثر.

صعوبات وتحديات
تعتمد الغالبية العظمى من الشركات الكبرى، وكذلك العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم على سحابة أزور لتيسير الأعباء على العاملين في مجال تقنية المعلومات لديها والتغلب على أصعب تحديات العمل في أقل وقت ممكن، كما توفر المنصة مرونة تحجيم المصادر حسب الرغبة، بينما تسرع كفاءة تصميم البرمجيات. هذا وتكتسب مايكروسوفت أزور في الوقت الراهن شعبية جارفة بين المؤسسات في كل أنحاء العالم بفضل أكثر من 300,000 عميل قائم حالياً.

اقرأ أيضا