الاتحاد

عربي ودولي

القضاء الإسرائيلي يوجه إلى نتنياهو تهم الرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة

بنيامين نتنياهو

بنيامين نتنياهو

وجه المدعي العام الإسرائيلي أفيخاي ماندلبليت اتهامات فساد إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس.
وتشمل الاتهامات الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال.
ونفى نتنياهو ارتكاب أي مخالفات. ولا يلزمه القانون بالاستقالة. ومن المقرر أن يلقي بياناً في وقت لاحق اليوم.
يأتي هذا التهام فيما تدخل إسرائيل أزمة سياسية بعد إجراء انتخابات مرتين هذا العام من دون نتيجة حاسمة لأي حزب.
وأدى ذلك إلى فشل نتنياهو ومنافسه بيني جانتس في تشكيل حكومة ائتلافية.
وقد كلف الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، عقب الانتخابات، نتنياهو بتشكيل الحكومة. ولم ينجح بعد 28 يوما من تكليفها ما جعل ريفلين يكلف جانتس بالمهمة.
بدوره، أعلن جانتس، أمس الأربعاء، فشله في تأليف حكومة. الأمر الذي جعل الرئيس ريفلين يكلف الكنيست (البرلمان) باختيار رئيس للوزراء.
وإذا فشل البرلمان في المهمة بعد 21 يوما، سيدعو ريفلين إلى انتخابات عامة جديدة ستكون الثالثة في غضون عام.
وأوصت الشرطة في فبراير بأن يوجه ماندلبليت اتهامات جنائية بحق رئيس الوزراء اليميني بعد تحقيقات مطولة في قضايا فساد أطلق عليها القضايا 1000 و2000 و4000.
وهناك اشتباه في أن نتنياهو قبل، بما يخالف القانون، منحاً وهدايا قيمتها 264 ألف دولار قال الادعاء إنها شملت السيجار من شخصيات نافذة وقدم مزايا تنظيمية مقابل تحسين التغطية لأخباره في أكبر صحيفة في إسرائيل من حيث التوزيع وفي موقع إلكتروني.
وإذا أدين نتنياهو، فسيواجه عقوبة تصل إلى السجن لعشر سنوات.

اقرأ أيضا

مقتل وإصابة 10 جنود عراقيين في هجوم إرهابي بمحافظة ديالى