الاتحاد

الرياضي

«الدولي» يشيد بتصدي اتحاد الفروسية لمخالفات «القدرة»

الكمالي لدى استقباله وفد الاتحاد الدولي (من المصدر)

الكمالي لدى استقباله وفد الاتحاد الدولي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أشاد الاتحاد الدولي للفروسية بروح المسؤولية، ورد الفعل السريع التي أبداها اتحاد الفروسية فيما يتعلق بالقوانين واللوائح التنظيمية لسباقات القدرة، وذلك بعد القرارات التي اتخذها الاتحاد على خلفية بعض الممارسات والتجاوزات التي قوبلت بالرفض.
وذكر الاتحاد الدولي أن اتحاد الفروسية تصدى للمخالفات كافة، انطلاقاً من حرصه على مكتسبات تلك الرياضة العريقة، ووضع سلامة الخيول فوق كل اعتبار، فضلاً عن إشادته بإدارة السباقات بروح فعالة وسلسة تضمن حسن المخرجات، وتعزز قيمة هذه الرياضة، وتصون الإرث الإماراتي فيها.
جاء ذلك في البيان الذي أصدره الاتحاد الدولي عقب اجتماعه بمكتب نائب رئيس اتحاد الفروسية رئيس المكتب التنفيذي المستشار محمد الكمالي، بحضور مانويل بانديرا دي ميلو مدير رياضة القدرة بالاتحاد الدولي، ومحمد بن درويش المقرر التنفيذي للاتحاد.
وأعرب الاتحاد الدولي في البيان عن ارتياحه لآلية القرارات التي اتخذها اتحاد الفروسية، مشيراً إلى أن سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة عكس المستوى الراقي للتنظيم وسهولة الحركة، والعديد من النتائج الإيجابية التي خرجت بالسباق بصورة مشرفة.
وثمنت سابرينا ايبانيز أمين عام الاتحاد الدولي، الخطوات الدقيقة التي طبقها اتحاد الفروسية بعد وقوع بعض المخالفات، وهو ما تمت معالجته بحكمة بالغة خلال فترة وجيزة بفضل عمل الاتحاد السريع والمنظم في إطار تخصصي، مما كان له بالغ الأثر في عودة السباقات مرة أخرى بعد أيام قليلة من التوقف شهدت لقاءات مع المدربين والبيطريين ومديري القرى، بهدف رفع الوعي لدى جميع الفئات ذات العلاقة.
وأكد المستشار محمد الكمالي، نائب رئيس اتحاد الفروسية، أن الاتحاد يحمل مسؤولية حماية رياضة الفروسية ومكتسباتها وتاريخها العريق.
وأضاف: سلامة الخيول أولوية رئيسية لعمل الاتحاد، وذلك في إطار تطبيق اللوائح التي تشكل أهمية قصوى لهذه الرياضة، كما أننا لمسنا تفاعلاً كبيراً من الجميع، سواء المدربين أو الفرسان، لكونهم شركاء أساسيين في مسيرة تقدم وازدهار رياضة الفروسية.
وكان المكتب التنفيذي لاتحاد الفروسية قد شكل لجنتين قضائيتين للانضباط، والاستئناف، حيث تختص الأولى بالتحقيق في الشكاوى والممارسات غير القانونية وعدم الالتزام باللوائح والأنظمة ومراقبة المخالفات والسلوك لجميع الأشخاص ذات العلاقة برياضة الفروسية، حيث تم تعيين الدكتور جمال السميطي رئيساً للجنة وعضوية كل من يوسف المحمودي وفيصل الرحماني، إلى جانب تعيين مجموعة من الاستشاريين، وهم الأميركي دوايت هوتين لشؤون البيطرة، والبرتغالي روي أمانتي للشؤون الفنية، والانجليزي ستيفن رون واه لشؤون قفز الحواجز والترويض، فيما تختص لجنة الاستئناف بالنظر في الطعون على القرارات الصادرة عن لجنة الانضباط أو القرارات التي تكلف اللجنة بها، حيث تم تعيين سعيد محمد الكمدة رئيساً للجنة، وعضوية كل من الدكتور خالد الزاهد، والمستشار أحمد عبدالرحمن المطوع.
وتمارس اللجنتان الاختصاصات والمهام وفق القوانين والقواعد المعتمدة لدى اتحاد الفروسية والمنبثقة من الاتحاد الدولي في شأن الرياضات والمسابقات والألعاب التي تندرج ضمن اختصاص الاتحاد.

اقرأ أيضا

«الأحمر» ينتزع اللقب الأول البحرين بطلاً لخليجي 24