صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

مستخدمو المحمول يستحوذون على %36 من عمليات الشراء عبر الإنترنت

دبي (الاتحاد)

كشف تقرير التجارة العالمية للربع الثالث لشركة «كريتيو S.A لتكنولوجيا التسويق التجاري» أن مستخدمي الهواتف الذكية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا يستحوذون على 36% من المعاملات الشرائية عبر الإنترنت في المنطقة، وتعد هذه النسبة هي الأكبر عبر الأسواق كافة، ويرجع ذلك إلى نمو استخدام الهواتف الذكية بنسبة 12% خلال الربع الثالث من 2017.
ويستهدف التقرير تحليل اتجاهات المتسوقين في رحلتهم الشرائية عبر عدد من الأجهزة والمتصفحات والتطبيقات. أجرى تقرير التجارة العالمية التحليل على أكثر من 5.200 شركة تجارة تجزئة عالمياً وملايين المعاملات السنوية. وحسب التقرير تأتي الأجهزة النقالة في المرتبة الأولى في استراتيجيات التسوق الرقمي للعلامات التجارية ولتجار التجزئة.
ونصح تقرير «كريتيو» تجار التجزئة الذين يتطلعون إلى منافسة الشركات العملاقة والتأثير على المتسوقين، بتصميم تطبيقات ذكية تقدم تجارب فريدة تدفع المتسوقين إلى الشراء، مشيراً إلى أن تجار التجزئة بالشرق الأوسط وأفريقيا اللذين يستخدمون التطبيقات الذكية يحققون نحو 64% من المعاملات الشرائية عبر الأجهزة النقالة، وأن حصة معاملات التجارة الإلكترونية عبر الأجهزة النقالة تبلغ 69% في الشرق الأوسط وأفريقيا.
من جانبه قال جوناثان أوبديك، الرئيس التنفيذي للإستراتيجية في كريتيو: «يتوقع المتسوقون اليوم أن تقدم لهم العلامات التجارية وتجار التجزئة تجربة تسوق شخصية خلال اللحظة، وأن يكون تفاعلهم معهم مستنداً على رغباتهم، وتأتي نتائج تقرير التجارة العالمي لتؤكد ضرورة تبني تجار التجزئة لاستراتيجيات الأومني شانيل الشاملة، كما يعكس هذا التقرير التزامنا نحو نظام التسويق التجاري الإيكولوجي المترابط، بحيث تتمكن العلامات التجارية والتجار من الاستفادة من كمية البيانات الهائلة التي يتم جمعها في كل مرحلة خلال رحلة المتسوقين، على الشاشات والمتاجر كافة- وبالتأكيد فإنّ التفاعل مع المتسوقين في كل مكان وزمان يترك تأثيراً كبيراً».
لحظات التسوق
تؤكد اتجاهات البيع على مدار اليوم والساعة أهمية الحملات التي ينفذها تجار التجزئة عبر الشاشات كافة استناداً على الأنماط السلوكية الأساسية للمتسوقين. ولا يزال التصفح عبر أجهزة الحاسوب هو الأعلى خلال ساعات العمل أثناء الأسبوع، بينما يزداد النشاط على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية ابتداءً من الساعة 6 مساءً حتى منتصف الليل خلال أيام الأسبوع وعطل نهاية الأسبوع. وبصورة مماثلة، فإنَّ في الوقت المبكر من المساء تحقق الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية زيادة في المبيعات بنسبة تبلغ %35 و47% على التوالي.

دمج البيانات
ويساهم دمج بيانات مختلف الأجهزة المتصلة في تقديم فهم أفضل عن سلوك المتسوق واستهدافهم بحسب تحركاتهم المستقبلية، وبالتالي يسمح للمسوقين جذب المتسوقين من ذوي القيمة الأعلى، ويتجلى ذلك بوضوح في مبيعات منتجات التكنولوجيا والحاسوب وكذلك منتجات الجمال والصحة.
وحسب التقرير فإن فهم سلوك المتسوق عبر الأجهزة كافة يساهم في الكشف عن مساره استناداً إلى النقطة التي بدأ منها رحلته، وقد تمت ملاحظة أن نسبة 32% من المبيعات التي تجرى على الحاسوب تسبقها نقرة على الهاتف المحمول بينما 15% من العمليات الأخرى تنطلق من جهاز حاسوب آخر، وأن 47% من المعاملات التي تتم على الحاسوب بعد نقرة تأتي من جهاز آخر، وقد شهدت نسبة المعاملات التي تتم على الأجهزة اللوحية تراجعاً سنوياً بنسبة 42%.