الاتحاد

عربي ودولي

الدول الأوروبية في مجلس الأمن ترفض المستوطنات الإسرائيلية وتطالب بإزالتها

ممثلو الدول الأوروبية الخمس في مجلس الأمن يلقون بيانهم المشترك

ممثلو الدول الأوروبية الخمس في مجلس الأمن يلقون بيانهم المشترك

أعلنت مجموعة الدول الأوروبية الخمس الأعضاء في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، الأربعاء، موقفها الثابت الرافض للمستوطنات الإسرائيلية غير القانونية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها تلك الموجودة في مدينة القدس الشرقية.
جاء ذلك خلال بيان رسمي مشترك أصدره ممثلو بريطانيا وفرنسا وألمانيا وبلجيكا وبولندا خلال اجتماع عقده المجلس اليوم بشأن الحالة في الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية. وجدد مندوبو تلك الدول، عبر بيانهم، مواقف بلدانهم الثابتة إزاء سياسة الاستيطان الإسرائيلية الباطلة في الأرض الفلسطينية المحتلة.
وقال البيان "موقفنا واضح ولا يزال دون تغيير"، مؤكدا أن كل النشاط الاستيطاني غير قانوني بموجب القانون الدولي ويقوض صلاحية حل الدولتين واحتمالات السلام الدائم استنادا لنصوص قرار مجلس الأمن رقم 2334.
ودعت الدول الخمس إسرائيل إلى إنهاء جميع الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية بما يتماشى مع التزاماتها كقوة محتلة وأكدت مجددا قلق الدول الأوروبية بشأن الدعوات التي أطلقتها إسرائيل والقاضية بالضم المحتمل للمناطق الفلسطينية في الضفة الغربية.
وجدد البيان تعهد الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن الدولي بالاستمرار في دعم استئناف عملية هادفة نحو حل الدولتين عن طريق التفاوض، مؤكدا أن هذه هي الطريقة الواقعية والفعالة الوحيدة لتحقيق الطموحات المشروعة لكلا الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

اقرأ أيضا

مطالب بإعلان الطوارئ الصحية بسبب دخان الحرائق في أستراليا