الاتحاد

كرة قدم

معاقبة لاعب ارتدى قميصا يحمل صورة زعيم سياسي

فرض نادي لوكوموتيف موسكو الروسي غرامة مالية كبيرة على لاعب خط وسطه دميتري تاراسوف بسبب إبداء رأي سياسي على أرض الملعب من خلال ارتداء قميص يحمل صورة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.



جرت هذه الحادثة خلال المباراة التي انتهت بهزيمة الفريق أمام مضيفه فناربخشه التركي صفر - 2 يوم الثلاثاء الماضي في ذهاب دور الـ32 من بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم.


ووسط توتر العلاقات بين روسيا وتركيا بسبب النزاع في سوريا، قام اللاعب تاراسوف بخلع قميص اللعب عقب انطلاق صافرة النهاية ليظهر قميصا آخر يحمل صورة بوتين وعبارة "الرئيس الأكثر أدبا".



وذكر مصدر بنادي لوكوموتيف موسكو في تصريحات لوكالة أنباء "آر-سبورت" الروسية الرسمية أن "لوكوموتيف يشعر بخيبة أمل شديدة إزاء ما حدث في اسطنبول ، لذلك تحرك وفرض عقوبة قياسية (على اللاعب)".


وأضاف "سيتم خصم 300 ألف يورو (333 ألف دولار) من راتب تاراسوف إضافة إلى حرمانه من أي مكافآت مستحقة له خلال هذا الشهر".



وندد نادي لوكوموتيف بتصرف اللاعب واصفا إياه بأنه "غير مقبول"، خاصة وأن الاتحاد الأوروبي للعبة لا يتسامح إزاء مثل هذه التصرفات حتى وإن كانت تحمل "رسالة إيجابية".


وذكر النادي، في بيان نشرهعلى بموقعه على الانترنت "لسوء الحظ، العاملون بالنادي لم يتمكنوا من منع هذا التصرف. ما فعله دميتري غير مناسب وأضر بالنادي وبه أيضا".


وقد بدأ الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إجراءات تأديبية ضد اللاعب الذي لن يتمكن من المشاركة في مباراة الإياب.

اقرأ أيضا