أبوظبي (الاتحاد)

أعرب معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة عن سعادته البالغة بالنجاحات الكبيرة التي تحققها بطولة العالم للجو جيتسو التي تستضيفها العاصمة أبوظبي، وقال معاليه خلال زيارته للبطولة: المشهد رائع والأجواء حماسية تدعو للفخر، لاسيما في ظل النجاحات التي تحققها أبوظبي من بطولة إلى أخرى ومن حدث إلى آخر.
وأضاف: الجو جيتسو مثال يحتذى به في النجاح، لاسيما على صعيد الإنجازات، وكذلك على صعيد انتشار اللعبة محلياً وقارياً، وأكبر دليل على ذلك وصول عدد الممارسين داخل الدولة إلى ما يفوق 140 ألف لاعب ولاعبة، وهو رقم كبير بكل المقاييس يؤكد أن هناك عملاً رائعاً في الكواليس وجهداً وتخطيطاً استراتيجياً رائعاً.
وأكد ضرورة استثمار النجاحات التي تحققها الجو جيتسو على الصعيد الرياضي بشكل عام، لاسيما أنه يجب على كل الألعاب الأخرى أن تحذو حذو هذه اللعبة الرائعة، خاصة فيما يتعلق بالإنجازات في الداخل والخارج.
ووجه الشكر إلى القيادة الرشيدة التي تدعم الرياضة والرياضيين، وتوجه دوماً باستضافة الأحداث الرياضية الكبرى التي تسهم في جعل الرياضة أسلوب حياة في الإمارات بشكل عام وتساعد كافة أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة بشكل صحي، وكذلك بطريقة احترافية للموهوبين.
وأكد أن رياضة الفن النبيل لها أهداف عدة، منها الجانب الرياضي وكذلك الجانب الصحي ببناء أجسام قوية، وبناء أجيال أقوى تتحمل مسؤولية المستقبل والنهضة وتحمل راية النهضة التي ترفعها الإمارات في مختلف الميادين.