صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

«الإجازة الشتوية» ترفع الطلب على السفر إلى خارج الدولة

مسافرون يغادرون في إجازة  (أرشيفية)

مسافرون يغادرون في إجازة (أرشيفية)

رشا طبيلة (أبوظبي)
ارتفعت أسعار تذاكر الطيران خلال الإجازة الشتوية بنسب تتراوح بين 20 و30?، نتيجة ارتفاع الطلب على السفر بحسب مسؤولين في مكاتب سفر وسياحة بأبوظبي.
وأكد هؤلاء أن دول شرق آسيا وتركيا، تستحوذ على النسبة الأكبر من الطلب بهدف السياحة والترفيه، إضافة إلى الطلب على دول عربية من المقيمين بالدولة، ودول أوروبية لمن يحتفلون بأعياد الميلاد ورأس السنة مع عائلاتهم.
وأشار صلاح الكعبي المدير التنفيذي لشركة «بافاريا للعطلات» إلى ارتفاع الطلب على السفر خلال إجازة المدارس الشتوية الحالي كونها تصل مدتها إلى نحو أسبوعين. وبين أن دول شرق آسيا لا سيما تايلاند وماليزيا وتركيا تستحوذ على النسبة الأكبر من الطلب بسبب الموسم الشتوي، حيث يبحث الناس عن الدول التي تمتاز بطقسها المعتدل في هذه الفترة من العام، مشيراً إلى أن ارتفاع الطلب رفع من أسعار تذاكر الطيران بنسبة تصل إلى 20?.
واتفق إسماعيل صيام مدير قسم السياحة في شركة نيرفانا للسفر والسياحة مع الكعبي، مؤكداً أن حركة السفر ارتفعت خلال الإجازة الحالية إلى الدول المذكورة، مرجعاً ذلك إلى اعتدال الطقس في تلك الدول في هذه الفترة.
وأضاف: «يوجد طلب على دول عربية مثل مصر والأردن من المقيمين بالدولة».
وأشار إلى أن موسم الأعياد له دور في نمو الطلب، حيث يوجد طلب من المقيمين الراغبين في قضاء فترة أعياد الميلاد ورأس السنة مع عائلاتهم، لافتاً إلى أن معظم المسافرين يقضون نحو 10 أيام خارج الدولة.
وقال صيام، إن الطلب على السفر للإجازة الحالية أقل مقارنة بالموسم الصيفي، حيث يعد موسم الصيف من أكثر المواسم ازدحاما للسفر. وفيما يتعلق بإشغال الطائرات، قال صيام، إن إشغال الرحلات إلى تلك الدول التي تستحوذ على النسبة الأكبر من الطلب تتراوح بين 80 إلى 100?، موضحاً أن ارتفاع الطلب يزيد من أسعار التذاكر من خلال عدم توافر المقاعد ذات الأسعار المتدنية بسبب ارتفاع الطلب حيث تبقى المقاعد الأعلى سعرا أمام المسافرين.
من جهته، قال محمود سالم، مدير «المسعود للسفر والسياحة»، فرع العين، إن الطلب يعتبر أقل من المتوقع، لا سيما عند مقارنته بالموسم الصيفي، حيث تتركز الحجوزات داخل الدولة، مشيراً إلى أن الطلب يرتفع من المقيمين بالدولة الراغبين بقضاء الأعياد مع الأهل في بلدانهم، إضافة إلى طلب من العائلات خلال الإجازة الصيفية للسياحة والترفيه في دول شرق آسيا مثل تايلاند وماليزيا وتركيا. واتفق مسعود مع سابقيه في زيادة الأسعار بنسبة تصل إلى 30?.
وبحسب بيانات مجلس السفر والسياحة العالمي، يرتفع إجمالي إنفاق سكان الدولة على السفر والسياحة بالخارج إلى نحو 76,2 مليار درهم العام الحالي، مقارنة مع 71,9 مليار درهم العام الماضي، بزيادة 5,9%.