الاتحاد

الإمارات

التنمية الأسرية توقع اتفاقيتين للتعاون مع صندوق الزواج و الهلال الأحمر

بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام وقعت المؤسسة ظهر أمس اتفاقيتين للتعاون وتبادل الخبرات مع كل من صندوق الزواج وهيئة الهلال الأحمر لتدشين مرحلة جديدة من العمل المؤسسي الرامي إلى الارتقاء بالأسرة ومعالجة قضاياهــــا وتبني طموحــــاتها بمــا يســــاهم في إثراء عملية التنميـــة المســتدامة ويحفظ أمن وسلامة المجتمع ·
ووقع معالي علي سالم الكعبي مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية الاتفاقية الاولى نيابة عن المؤسسة مع الدكتورة ميثاء الشامسي رئيسة مجلس إدارة صندوق الزواج فيما وقعت آمنة عمير بن يوسف المدير العام الاتفاقية الثانية نياية عن المؤسسة مع أحمد يوسف السويدي أمين عام هيئة الهلال الأحمر ·
وفي هذا الإطار هنأ معالي علي سالم الكعبي أم الإمارات وقيادات وكوادر المؤسسة على هذه الخطوة التي تأتي في مستهل عام جديد لتؤكد أن مؤسسة التنمية الأسرية لديها رغبة صادقة وعزم أكيد على خدمة الأسرة ، مشيراً إلى أن المؤسسة سوف تواصل توقيع اتفاقيات أخرى ·
وأشاد في الوقت ذاته بتعاون المؤسسات التي لبت رغبة المؤسسة في التعاون وتبادل الخبرات وخدمة المجتمع ·
وقال الكعبي إن اتفاقية المؤسسة مع صندوق الزواج تتضمن أوجه التعاون في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك والتي تشمل الأنشطة الخاصة بتوعية وإعداد الشباب المقدمين على الزواج وتوعية المتزوجين الجدد من الجنسين خاصة بالنسبة لقضايا المواءمة بين الزوجين في السنة الأولى الى جانب تنفيذ حملات توعية متعددة الأهداف تشمل المجالات المتصلة ببناء الأسرة وتماسكها واستمرارها كقضايا الاقتصاد الأسري والقضايا التربوية وعددا من القضايا الصحية ·
واضاف الكعبي ان الاتفاقية تستهدف ايضا تحقيق التعاون مع صندوق الزواج في مجال إجراء الدراسات والمسوحات التي تتعلق بقضايا الأسرة والتدريب والبرامج التخصصية المشتركة والدراسات وتنظيم المؤتمرات العلمية وورش العمل والندوات المتخصصة والتي تركز جميعها على مناقشة واستعراض أحدث التطورات العلمية في المجالات ذات الاهتمام المشترك ·
وحول الاتفاقية التي أبرمتها المؤسسة مع الهلال الأحمر قال الكعبي إنها ترمي إلى تحديد إطار الشراكة من أجل تنفيذ مشروع ''سلامة '' والعمل معا بفاعلية على تحقيق أهداف هذا المشروع الذي يتضمن تنفيذ دورات في 16 موقعا في إمارة أبوظبي ضمن فروع مؤسسة التنمية الأسرية ·
وأشار إلى أن المشروع يهدف إلى تمكين المرأة ورفع جاهزيتها لحماية نفسها والإسهام بفاعلية في أمن الأسرة وتعريف المرشحات بمبادئ الإسعافات الأولية ودرء المخاطر كمسعفات ضمن الأسرة وتأهيل ما لا يقل عن ألف أم وفتاة من الملحقات بجميع مرافق مؤسسة التنمية الأسرية وتمكينهن من الإلمام بمبادئ الإسعافات الأولية خلال عام 2009 كمرحلة مبدئية ·
جدير بالذكر أن مؤسسة التنمية الأسرية قد وقعت اتفاقية في 2007 مع اليونيفيم ''صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة'' بغرض تحديث الإستراتيجية الوطنية وخطة العمل الوطنية لتقدم المرأة الإماراتية ·

اقرأ أيضا

ولي عهد دبي: دليل الدور الرائد للإمارات