الاتحاد

الإمارات

«اعرف حقوقك»لتوعية العمال بـ5 لغات

دبي (الاتحاد)

دشن معالي صقر غباش، وزير الموارد البشرية والتوطين، حملة أطلقتها الوزارة أمس، تحت شعار «اعرف حقوقك»، لتوعية العمال القادمين إلى الدولة عبر مطارات دبي، وذلك كمرحلة أولى من خطة تستهدف تعريف العمالة الوافدة بسياسات سوق العمل.

وقال معاليه «هذه الحملة تأتي في إطار حرص الوزارة على توعية العمالة الوافدة، ومنها التي تدخل إلى سوق العمل في الدولة للمرة الأولى، بقانون تنظيم علاقات العمل والقرارات المنفذة له، خصوصاً ما يتعلق منها بحزمة القرارات الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ مطلع العام الجاري، والمتعلقة بالعمل بنماذج العقود المعتمدة من الوزارة، وحالات انتهاء علاقة العمل، ومنح العامل تصريح عمل جديداً للانتقال من منشأة إلى أخرى بعد انتهاء علاقة عمله مع المنشأة المنقول منها، لما لذلك من تأثير كبير في استقرار علاقة العمل التعاقدية بين طرفيها، وذلك في ظل إدراك العمال بحقوقهم وواجباتهم القانونية».

وأشار إلى أنه تم التواصل مع الجهات والهيئات المعنية بتوجيه العمال في الدول المرسلة لها من أجل تأطير مضمون القرارات المشار إليها في برامجهم لتوعية العمال المغادرين وتزويدهم بالمواد التثقيفية.

وأضاف «وزارة الموارد البشرية والتوطين تولي اهتماماً كبيراً لرفع مستوى وعي طرفي التعاقد بسياسات سوق العمل وما تنص عليه من التزامات الطرفين حيال بعضهما بعضاً، وذلك من خلال حزمة من البرامج التي يتم تنفيذ العديد منها في مواقع العمل والمساكن العمالية وباللغات التي يفهمها العمال».

وأكد معالي صقر غباش «دولة الإمارات ملتزمة بتوفير الحماية لحقوق العمال وضمان مصالح أصحاب العمل، وهو الأمر الذي تؤكده تشريعاتنا الوطنية التي شهدت تطوراً لافتاً بإقرار وتطبيق السياسات الجديدة التي تتمثل في القرارات المذكورة، والتي تساهم بشكل فاعل في تعزيز علاقات عمل متوازنة ومنتجة بين طرفيها، مرجعيتها عقد العمل، وترتكز إلى التراضي والشفافية في التعاقد، بما يحفظ الحقوق لكلا الطرفين». وثمن معاليه الدعم الذي قدمه سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران للحملة، وكذلك المعنيين كافة في مطار دبي الدولي، والذين أبدوا الحرص على توفير ممكنات نجاح الحملة، وهو ما يأتي في إطار تكامل الأدوار، بما يساهم في تعزيز مكانة الدولة عالمياً.

والتقى معالي وزير الموارد البشرية والتوطين عدداً من العمال القادمين إلى الدولة، وذلك عقب تدشين الحملة، بحضور مبارك سعيد الظاهري وكيل الوزارة، والدكتورة ربا جرادات المدير الإقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية، وجمال الحاي عضو المجلس الوطني الاتحادي نائب الرئيس في مطارات دبي، واللواء عبيد مهير بن سرور رئيس اللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي. كما حضر التدشين من وزارة الموارد البشرية والتوطين حميد بن ديماس السويدي الوكيل المساعد لشؤون العمل، وماهر العوبد الوكيل المساعد لشؤون التفتيش، وسيف السويدي الوكيل المساعد لشؤون الخدمات والمساندة، والدكتور عمر النعيمي الوكيل المساعد لشؤون السياسات والاستراتيجية، وعدد من مديري الإدارات والموظفين.

من جانبه، أشاد جمال الحاي، عضو المجلس الوطني الاتحادي، نائب الرئيس في مطارات دبي، بالحملة وأهدافها، مشيراً إلى أن انطلاقها من خلال مطار دبي الدولي الذي استخدمه أكثر من 78 مليون مسافر العام الماضي، خطوة بالاتجاه الصحيح، حيث ستصل مفاعيلها إلى شريحة واسعة من العمالة القادمة إلى الدولة عبر مطارات دبي لحظة دخولهم إلى البلاد. وأعرب عن تمنياته لوزارة الموارد البشرية والتوطين بالتوفيق في مساعيها ومهامها الجديدة.

وتتضمن الحملة توزيع كتيبات إرشادية بخمس لغات تشمل العربية والإنجليزية والهندية والأوردو ولغة المالايالام، وذلك من خلال منصة الوزارة في مطار دبي الدولي، إلى جانب إعلانات التوعية عبر الشاشات الرقمية في المطار. وتشمل الكتيبات إرشادات قانونية لتوعية العمال من خلال فترة ما قبل وبعد الوصول إلى الدولة، وكذلك توعيتهم بحقوقهم وواجباتهم عند مزاولة أعمالهم، وفي حال الرغبة في إنهاء التعاقد أو المنازعات العمالية، وكذلك إرشادات خاصة بالانتقال إلى صاحب عمل جديد.

ومن المقرر أن تنطلق المرحلة الثانية من الحملة في مطار أبوظبي الدولي قريباً، بالتوازي مع حملة تستهدف المساكن العمالية على مستوى الدولة.

اقرأ أيضا