أحمد شعبان(سيوة) افتتحت بمدينة سيوة المصرية أمس، الدورة الثالثة لمهرجان التمور المصرية الذي تنظمه جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة المصرية، ومحافظة مطروح، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية. حضر الافتتاح المستشار حسام خطاب نائباً عن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، ومعالي اللواء علاء أبوزيد محافظ مطروح، وسامي النقبي المستشار الاقتصادي بسفارة الدولة بالقاهرة، والدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي، وعدد من السفراء وممثلي السلك الدبلوماسي. تضمن الاحتفال إهداء جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر درع الجائزة لراعي المهرجان الرئيس عبد الفتاح السيسي، كما أهدت وزارة التجارة والصناعة ومحافظة مطروح درعي تكريم للمهندس جمعة مبارك الجنيبي سفير الإمارات بالقاهرة ، وعدد من السفراء، وقدمت محافظة مطروح درع التكريم للدكتور عبد الوهاب زايد الأمين العام لجائزة خليفة. يأتي تنظيم المهرجان بمبادرة كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، بهدف الارتقاء بقطاع النخيل ودعم وتنشيط زراعة التمور المصرية، وإيجاد حلول تسويقية ناجعة ما يؤدي إلى رفع القيمة الاقتصادية للتمور، وأعرب الدكتور عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي عن تقديره للتعاون الكبير من الوزارات والمؤسسات الحكومية والخاصة بمصر التي أبدت استعدادها للتعاون وتوفير الدعم اللازم لإنجاح هذا المهرجان.وشهد المهرجان توزيع الجوائز على الفائزين بمسابقة التمور المصرية بدورتها الثالثة ضمن عشر فئات رئيسية وكانت النتائج على النحو التالي: فاز بفئة أفضل شخصية خدمت واحة سيوة مؤسسة «أيد على أيد» للتنمية من الجيزة. وفاز بأفضل بحث تطبيقي في زراعة النخيل، مراد مختار محمد، وأفضل مزارع منتج لتمور الصنف السيوي «صعيدي»، محمود إبراهيم، وأفضل منتج صناعة يدوية من مخلفات نخيل التمر، يحيى إبراهيم علي، وأفضل مزارع نخيل يقتني أصنافاً متعددة من نخيل التمر، محمد بلال، وأفضل منتج جديد من التمور ومشتقاتها، هدى محمد، وأفضل تقنيات مستخدمة بزراعة النخيل وإنتاج التمور، يونس الصبحي، و أفضل مصمم عبوة لتعبئة وتغليف التمور، رشا كمال حسن، وبأفضل بيت أو مصنع لتعبئة التمور محمد أحمد.