الاتحاد

ألوان

صواريخ مائية تنطلق من جامعة الإمارات للطيران

دبي (الاتحاد)
شارك أكثر من 300 طالب وطالبة من 22 مدرسة في جميع مناطق دولة الإمارات في «تحدي الصاروخ المائي» الذي نظمته جامعة الإمارات للطيران لأول مرة.
وجاء تنظيم هذه المسابقة العلمية، التي أقيمت مؤخراً في حرم الجامعة الجديد، بهدف تشجيع طلبة المرحلة الثانوية، الذين تتراوح أعمارهم بين 16- 18 سنة، على التجريب والابتكار في مجال الإيروديناميكا «ديناميكيات الطيران».
وطُلب من المشاركين تسخير أفكارهم ومهاراتهم في تصميم وبناء صاروخ مائي يحقق أقصى ارتفاع من نقطة انطلاقه بزاوية مقدارها 45 درجة، وذلك باستخدام أقل قدر ممكن من المواد وضمن إطار زمني محدد، وقد تم تزويد كل فريق بمجموعة موحدة من المواد والأدوات، احتوت على عبوة بلاستيكية وورق مقوى وصمغ وأشرطة ومشرط ومضخة ومنصة إطلاق.
وفاز بالمرتبة الأولى طلاب من المدرسة الإسلامية الإنجليزية في أبوظبي، حيث نجحوا في تصميم صاروخ مائي وصل إلى ارتفاع 90 متراً، فيما حل في المرتبة الثانية طلاب من مدرسة العين الإنجليزية.
ويعد «تحدي الصاروخ المائي»، الذي صُمم وفق مبدأ نيوتن الثالث للحركة، خطوة لإعداد وتحفيز المهارات الهندسية لدى الطلبة لكي يتمكنوا من الانخراط في برامج الهندسة المتعددة التي توفرها جامعة الإمارات للطيران.

اقرأ أيضا