الاتحاد

الرياضي

شايفر: مستاء من النتيجة ومشكلتنا في عدم التركيز

العين تقدم بهدفين ولكن الظفرة ادرك التعادل

العين تقدم بهدفين ولكن الظفرة ادرك التعادل

أشار الألماني وينفرد شايفر مدرب العين في مستهل المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس الأول عقب لقاء العين والظفرة في دوري المحترفين والذي انتهى بالتعادل 2-2 إلى صعوبة المواجهة، مؤكداً أنهم كانوا يعتقدون أن النتيجة سوف تستمر، وأن الفريق في طريقه إلى انتزاع الفوز بعد أن تقدم بهدفين نظيفين، إلا أن الأداء تراجع وفقد لاعبو العين التركيز خاصة اللاعبين أصحاب الخبرة ليرتكبوا من الأخطاء، مما منح الفريق الضيف فرصة تسجيل هدفين عادل بهما النتيجة·
وعبر شايفر عن استيائه التام من المحصلة التي انتهت عليها المباراة وفقدانهم لنقطتين ثمينتين في سباق بطولة الدوري·
وبسؤاله عن أسباب تغيير فيصل علي وسيف محمد صاحبي هدفي العين، وإن كان ذلك سبباً في خروج المباراة بالتعادل قال شايفر: اللاعبان لا يسألان عن دخول الهدفين في شباكنا، وحتى لو استمرا مع الفريق، فإن وجودهما ما كان يمنع الظفرة من التسجيل، ولابد من الإشارة هنا إلى أنه من الصعب أن يواصل فيصل اللعب على مدى 90 دقيقة، وهو الغائب لفترة من المشاركة كأساسي مع الفريق·
وأكد شايفر أن التبديل لا علاقة له بهدفي الظفرة، ولكن مشكلتنا كانت تتلخص في عدم التركيز، كما أن إصابة علي الوهيبي قد أثرت على أداء الفريق، وندرك تماماً أنه من اللاعبين المهمين، وهذا لا يمنع من القول إن بديله أحمد خميس لعب بشكل مقنع ومرضٍ·
وفي إجابة له على سؤال حول مدى انعكاس هذه النتيجة على مباراة الفريقين المقبلة وفيما إذا كانت سوف ترمي بظلالها على أداء لقاء نصف نهائي الكأس، قال شايفر إن مباراة الكأس هي مباراة جديدة تختلف عن لقاء أمس الأول ولا نعرف حالياً وعلى وجه التحديد من يشارك ومن لن يشارك، وعلينا أن ننتظر حيث أتحدث مع اللاعبين في مباراة التعادل، وخاصة الدقائق العشر الأخيرة منها والتي سجل فيها الظفرة هدفين أدرك بهما التعادل، وحالياً لدينا بعض الوقت للتفكير وتحديد أسباب التراجع في لقاء أمس الأول·
وأوضح شايفر أن الظفرة اعتمد في اللقاء على الكرات الطويلة، وعليه لابد للاعبي العين أن يتعلموا كيفية التعامل مع مثل هذه الكرات لتفادي وقوع الأخطاء التي تشكل خطورة على مرمى الفريق·

اقرأ أيضا

رئيس كاف يشيد بجاهزية مصر لاستضافة أمم أفريقيا رغم ضيق الوقت