الإمارات

الاتحاد

«الإمارات لتعليم قيادة السيارات» تواصل برامج التوعية المرورية

سائقو سيارات أجرة في أبوظبي خلال ورشة توعوية

سائقو سيارات أجرة في أبوظبي خلال ورشة توعوية

أنهت شركة الإمارات لتعليم قيادة السيارات مؤخراً المحور الأول لحملات التوعية المرورية والذي يدور حول، أجهزة الأمان بالسيــارة، وهو محــور من أصل سبعة محاور موجهة بصفــة خاصة للشركــات المشغلة لسيارات الأجرة في إمارة أبوظبي والتي أثمرت عن غرس مفاهيم السلامة بشكل كبير في نفوس السائقين. وقال الدكتور جهاد اسبيته مدير عام شركة الإمارات لتعليم قيادة السيارات، إن الشركة تحرص على المساهمة في نشر الوعي المروري لدى مستخدمي الطريق إيمانا منها بتقديم خدمات تدريب للسائقين وفق أعلى مستويات الجودة والأمان على الصعيد النظري والعملي.
وشهدت سلسلة الحملات إقبالا من قبل جميع الشركات المشغلة لسيارات الأجرة في أبوظبي بعد أن القيت عليهم محاضرات التوعية بعدة لغات لتتناسب مع جنسياتهم المختلفة. كما أفاد الدكتور جهاد أن يوم الأربعاء الماضي شهد انطلاق الحملات التوعوية متناولة المحور الثاني تحت عنوان (استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة يشكل خطرا)، والذي يتم من خلاله مدى الأخطار الناجمة عن استخدام الهاتف المتحرك أثناء القيادة.
وكانت محطة البدء الأولى للحملات هي شركة كارس، والتي أعربت إدارتها عن مدى الاهتمام البالغ بتلك النوعية من الحملات التي تقوم بها شركة الإمارات ومدى أهميتها وتأثيرها على البيئة المحيطة سواء اجتماعياً أو اقتصادياً ومادياً.

اقرأ أيضا

قرقاش: محمد بن زايد يدرك أهمية تعاضد الأمم والشعوب