حوار - محمد حامد

لا يتجاوز جابرييل جيسوس 22 عاماً، لكنه يملك عقلية ورؤية لاعب محترف وخبير تجاوز الـ30، حيث يؤكد نجم مانشستر سيتي ومهاجم منتخب البرازيل في حواره الخاص مع «الاتحاد» أنه يحترم قدرات سيرجيو أجويرو التهديفية، مع فخره بأن يكون مهاجماً مساعداً له في صفوف «البلو مون» في المرحلة الحالية.
كما أشار جيسوس بواقعية يحسد عليها أن عودة السيتي لقمة مستواه مثلما كان الموسم الماضي هو الطريق الوحيد للزحف صوب القمة مجدداً، ومنافسة ليفربول «المتألق» على حد تعبيره، الذي يعكس روحه الرياضية العالية.
كما كشف جيسوس أن حلم مان سيتي بالحصول على دوري الأبطال هو حلم الجميع، سواء بالنسبة له على المستوى الشخصي، أو لعشاق «البلو مون» في كل مكان، مشدداً على أنه حلم يستحق أن يسعى الجميع لجعله واقعاً، وأنه قد حان الوقت للتربع على العرش الأوروبي.
وعن طموحه مع المنتخب البرازيلي باعتباره أحد الأعمدة الرئيسية في هجوم «السامبا» في الوقت الراهن، واللاعب الأكثر تأثيراً في تتويج البرازيل بلقب كوبا أميركا 2019، أكد أنه أحرز 18 هدفاً في 37 مباراة دولية، وهو معدل جيد يفتح أمامه الأبواب للمنافسة على لقب الهداف التاريخي للبرازيل رغم أن تاريخ الكرة في بلاده حافل بالأسماء الكبيرة، والأساطير، كما أشار جيسوس إلى أن مباراة اليوم أمام المنتخب الكوري الجنوبي مهمة من أجل استعادة التوازن، في ظل عدم قدرة البرازيل على تحقيق أي فوز في آخر 5 مباريات دولية.
وعن الإمارات، وأبوظبي التي يزورها للمرة الثانية بعد قدومه سابقاً إلى معسكر مان سيتي في عاصمة الرياضة العالمية، تقدم جيسوس بالتهنئة للإمارات بمناسبة قرب اليوم الوطني، مشيراً إلى أنها مناسبة خاصة بكل تأكيد.
وفي رده على سؤال عن معرفته بما تعنيه كلمة «اتحاد»، التي يحملها فوق قميصه في صفوف مان سيتي أشار إلى أنه يرغب في معرفة ذلك، وحينما علم أنها تعني اتحاد دولة الإمارات، أبدى تفاعله الإيجابي مع رمزية ومعنى الاتحاد، منوهاً إلى أنه سوف ينقل هذه المعلومة للاعبين في صفوف السيتي.

* تحتفل الإمارات باليوم الوطني قريباً، ما هي رسالتك في هذه المناسبة؟
- أتقدم لكم جميعاً بالتهنئة بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي، إنها مناسبة خاصة، وأدعوكم للاستمتاع بمباراتنا أمام المنتخب الكوري الجنوبي، وأتطلع لأن نقدم مستويات جيدة، ونقدم مباراة كبيرة.

* مان سيتي يحمل كلمة ETIHAD فوق القمصان، هل تعلم ماذا تعنيه هذه الكلمة من أهمية لدولة الإمارات؟
- في الحقيقة لم أكن أعلم، ولكنني الآن أدرك ماذا تعنيه، وهي معلومة جيدة، فالأمر له علاقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
* ما هي رسالتك للقاعدة الجماهيرية الكبيرة لمان سيتي في الإمارات، وخاصة فيما يتعلق بحلم تحقيق دوري الأبطال؟
- الحصول على دوري الأبطال حلمنا جميعاً بالطبع، لقد حاولنا الموسم الماضي أن نصل لأبعد مرحلة ممكنة والتتويج باللقب، ولكننا لم نتمكن من بلوغ النهائي، وبالطبع سيظل الطموح هو الفوز باللقب، وفي الموسم الحالي نقدم مستويات جيدة، وقد يكون هذا هو موسمنا في البطولة القارية، نعم نتطلع بشغف كبير للجلوس على العرش الأوروبي، ولكن بالطبع المهمة لن تكون سهلة.

* كيف تتفاعل مع الآراء التي تقول إن ليفربول أصبح الأقرب للقب «البريميرليج»؟
- بالنسبة لي أرى أنه لا زال الوقت مبكراً، لا زلنا في بداية الموسم، وفريق ليفربول يقدم كرة قدم جيدة جداً، إنهم أقرب ما يكونون إلى أداء مان سيتي الموسم الماضي، وفريقنا يمكنه العودة لتقديم ما كان يقدمه في الموسم الماضي لكي يحافظ على آماله بالحصول على لقب الدوري، ولكن في جميع الأحوال أصبحت المهمة صعبة مقارنة بالموسم الماضي.

* يرى كثيرون أنك تستحق مكاناً أساسياً في هجوم السيتي، ما تعليقك؟
- أحياناً لا يكون من السهل أن تقول عن نفسك، أنا أستحق الحصول على مكان أساسي، لدينا هجوم رائع بقيادة سيرجيو أجويرو، فهو الهداف التاريخي للنادي، ولا زال يقدم مستويات كبيرة، لا يمكنني الحصول على مكانه بهذه السهولة، يجب أن أبرهن للجميع طوال الوقت على استحقاقي أن أصل إلى هذه المكانة، أنا فخور لأنني أساعده، وأساعد فريقي على تسجيل الأهداف، والفوز بالبطولات، وهذا هو هدف الجميع بالطبع، وفي نهاية المطاف أحترم رؤية المدير الفني، فهو حينما يدفع بأجويرو أو يمنحني الفرصة للمشاركة أساسياً فهو يفعل ذلك من أجل مان سيتي.

* هل تتطلع لأن تصبح هدافاً تاريخياً للبرازيل التي أنجبت بيليه ورونالدو ونيمار؟
- أحرزت 18 هدفاً حتى الآن لمنتخب بلادي، بالطبع بلوغ هذه المكانة أمر صعب إلى حد كبير، لدينا عدد كبير من الهدافين، سواء تاريخياً أو في الوقت الحالي، مما يجعل هذا الأمر صعب المنال، ولكنني سوف أسعى للتسجيل دائماً، وطموحي أن أكون هدافاً تاريخياً بالطبع.

* هناك 8 نجوم في قائمة البرازيل ينشطون في أندية «البريميرليج»، ما هو تقييمك لهذا الدوري؟
- أنا لاعب في الدوري الإنجليزي ولا يمكنني أن أتحدث عنه من هذه الزاوية، لكنني أعلم جيداً أنه من بين الأصعب عالمياً، رؤيتي كمشجع بعيداً عن أنني أحد اللاعبين بهذا الدوري أراه الأكثر صعوبة وتعقيداً لأن جميع الأندية تسعى للفوز، وغالبيتها يجيد التسجيل من الكرات الثابتة، وهذا الأمر يجعل بعض النتائج تحمل الكثير من المفاجآت، أما عن وجود اللاعب اللاتيني بكثرة في الدوري الإنجليزي وبصمة جوارديولا فهي بالطبع مؤثرة، ولكنك تشعر بهذا التغير أحياناً، وفي أحيان أخرى ترى البريميرليج محتفظاً بهويته الأصلية كدوري صعب وتنافسي وتكتيكي وبدني كذلك.

* لم يحقق المنتخب البرازيلي الفوز في آخر 5 مباريات، هل هذا يعني شيئاً قبل مواجهة كوريا الجنوبية؟
- بالطبع المباراة سوف تكون صعبة، وعدم الفوز في هذا العدد من المباريات هو جزء من طبيعة كرة القدم، هذا يحدث أحياناً، وقد يكون ذلك أحد أسرار جاذبية كرة القدم، تعتقد أحياناً أن الفوز سوف يكون في متناولك، ولكنه لا يتحقق، بالطبع نسعى لتقديم مباراة كبيرة أمام المنتخب الكوري، وتحقيق الفوز بالمباراة وهذا هو الشيء الأكثر أهمية.

* هل ترى أن هيونج مين سون لاعب توتنهام هو التهديد الأكبر لكم في المباراة؟
- أعرفه جيداً، وسبق لي مواجهته في أكثر من مباراة، لديه قدرات مهارية كبيرة، ويملك القدرة على إنهاء الهجمات والتسجيل بصورة مذهلة، يجب أن نتمكن من إيقافه والسيطرة عليه، ومنتخب كوريا يملك عناصر أخرى جيدة وتتميز بالخطورة.

* كثيرون هنا في المنطقة العربية لا يتوقفون عن المقارنة والحديث عن صلاح ومحرز، كيف ترى قدرات كل منهما؟
- لقد برهن صلاح بصورة واضحة على قدراته وكرة القدم التي يقدمها وجودته من خلال الأهداف الكثيرة التي سجلها على مدار الموسمين الماضيين، لا يمكنني أن أضيف الجديد من خلال حديثي عن قدراته الخاصة، كما أنني لم أتدرب معه، بل أتدرب وأشاهد رفيق دربي في مان سيتي رياض محرز، إنه أحد أفضل اللاعبين الذين لعبت إلى جوارهم من الناحية المهارية، هو لاعب يملك قدرات مذهلة، وقد برهن على ذلك للعالم أجمع في فترة وجوده مع ليستر سيتي، وبعد أن أتى إلى مان سيتي لا زال يبرهن للجميع على موهبته الكبيرة، فهو يسجل ويصنع الأهداف، بالنسبة لي أراه أكثر من رائع.

* هل ترغب في التعليق على إشارات ميسي لمدربكم تيتي بأن يلتزم الصمت في موقعة «السوبر كلاسيكو»؟
- في الحقيقة لم أشاهد ميسي حينما فعل ذلك، ولم أشاهد اللقطة عقب نهاية المباراة، ولكنها مباراة الديربي أو الكلاسيكو بين البرازيل والأرجنتين، ومن الوارد أن يحدث ذلك في عالم كرة القدم، وخاصة في هذه النوعية من المباريات، أما عن حديث تياجو سيلفا عن أن ميسي يضغط دائماً على الحكام فإنني أعتقد أن قائد كل فريق يفعل ذلك في كثير من الأحيان، إنها كرة القدم، وهذا وارد دائماً.