الاتحاد

كرة قدم

الجزيرة واتحاد كلباء.. «المعنويات المرتفعة»

مصطفى الديب (أبوظبي)

يدخل الجزيرة اختباراً صعباً أمام اتحاد كلباء، في مشوار الحفاظ على صدارة دوري الخليج العربي، ويدخل الفريقان لقاء اليوم بمعنويات مرتفعة، خاصة أن نتائجهما في الفترة الماضية متميزة للغاية، حيث حقق «فخر أبوظبي» الفوز في أربع مباريات متتالية، على فرق كبيرة مثل الوصل والعين والشارقة، وكذلك الوحدة، وفي الجهة الأخرى حقق «النمور» نتائج رائعة في الفترة الماضية، حيث رفع رصيده إلى النقطة 16، من خلال فوز ثمين على الشباب، وآخر على دبا الفجيرة، وكذلك التعادل مع حتا، وهو ما يشير إلى تطور كبير في مستوى الفريق، خلال الدور الثاني من البطولة.
وفي الوقت الذي يحاول فيه الجزيرة المضي في طريق النجاح، يسعى اتحاد كلباء، لضمان البقاء في دوري الكبار، ويدخل «فخر أبوظبي» اللقاء بصفوف شبه مكتملة، بعد عودة محمد فوزي من الإيقاف، وكذلك مبارك بوصوفة الذي شارك مع منتخب المغرب في كأس الأمم الأفريقية، فيما يغيب عن الفريق الكوري بارك بسبب الإصابة، وفي الجهة الأخرى، يعاني كلباء غيابات مؤثرة، حيث يفتقد مجهود البرازيلي سياو، ومهاجم الفريق بكاري كونيه، الأمر الذي يشير إلى معاناة الفريق في الناحية الهجومية.
وحاول مدرب اتحاد كلباء إيجاد البديل المناسب، لسد العجز الهجومي أمام الجزيرة، على الجهة الأخرى استعد «فخر أبوظبي» للقاء اليوم بشكل قوي، من خلال تدريبات يومية، وحرص الجهاز الفني بقيادة الهولندي تين كات على تجهيز اللاعبين نفسياً أيضاً، حيث تحدث معهم حول أهمية اللقاء، وضرورة التعامل بجدية كبيرة، خصوصاً أن كرة القدم لا تعترف إلا بالكفاح داخل الملعب، ولا علاقة لها بالأسماء مطلقاً.

تين كات: «1 من 10»
أبوظبي (الاتحاد)

وصف تين كات المدير الفني للجزيرة مباراة فريقه اليوم أمام اتحاد كلباء بالصعبة، وقال: لا توجد مباراة يمكن أن نطلق عليها سهلة، وكرة القدم تعترف بالمجهود داخل الملعب فقط.
وشدد على أن المواجهة تعد محطة من عشر محطات متبقية في دوري الخليج العربي، وفريقه استعد بصورة جيدة للغاية من خلال تدريبات يومية.
وأعرب عن سعادته بعودة مبارك بوصوفة، مؤكداً أنه مكسب كبير للفريق، وأشاد بأدائه خلال مباريات منتخب بلاده في كأس الأمم الأفريقية، ودوره كان رائعاً، ولفت إليه الأنظار بشدة.
وعاد مدرب «فخر أبوظبي» إلى الحديث عن اللقاء، مؤكداً أن لاعبيه مطالبون دائماً بتقديم أفضل ما لديهم، والقتال في كل مباراة، حتى يحصلوا على نقاطها الكاملة، وأعرب عن ثقته في قدرة فريقه على القيام بالعمل المطلوب، حتى يحقق الفوز على اتحاد كلباء المجتهد والمنظم.
وقال: الروح المعنوية عالية لدى الجميع، ولدينا الإمكانيات الفردية والجماعية اللازمة، لتقديم مستويات فنية قوية، والتغلب على أي منافس، لكن هذا لا يعني أن المباريات القادمة ستكون في متناولنا، ونحن ندرك جيداً أننا مطالبون بالحفاظ على التركيز، وببذل أقصى جهد ممكن، والقتال على كل كرة في كل مباراة، ومستعدون الآن للقيام بكل ما يجب.
وأضاف: لاعبو اتحاد كلباء أقوياء بدنياً ومنضبطون تكتيكياً، وهذا يتطلب ذكاء في التعامل مع مجريات المباراة، والعمل على صنع أكبر عدد ممكن من فرص التسجيل، والاجتهاد في ترجمتها إلى أهداف.
وقال تين كات: بارك يغيب عن لأنه لم يتعاف من إصابته بشكل كامل، ومسلم فايز لن يكون متاحاً، لأنه موقوف بحصوله على 3 بطاقات صفراء، لكننا في المقابل نستعيد خدمات محمد فوزي، كما أن خلفان مبارك استعاد جزءاً كبيراً من لياقته البدنية.

جوران: مفاجأة المتصدر بـ «الخطة المختلفة»
فيصل النقبي (كلباء)

جدد الصربي جوران، المدير الفني لاتحاد كلباء، ثقته في جميع لاعبي فريقه عندما يخوضون اللقاء المهم أمام المتصدر الجزراوي، رغم افتقاده ثلاثة من أهم العناصر الرئيسة، وهم البرازيلي سياو والإيفواري كونيه والمهاجم الشاب شاهين سرور.
وأشار إلى أنه يدرك مدى صعوبة مواجهة الجزيرة، في ظل هذا النقص من اللاعبين، لكنه عمل على تجهيز الفريق لكل الظروف، من خلال فترة الإعداد للمباراة، وفي النهاية يثق بجميع العناصر البديلة التي يدفع بها بدلاً من الغائبين، ويأمل بتحقيق نتيجة إيجابية في نهاية المباراة.
وأكد جوران أنه يأمل في أن يفاجئ المتصدر بتكتيك مختلف خلال المواجهة، لأنه يدرك بأن الجزيرة من الفرق القوية الطموحة إلى حسم لقب الدوري، وسيدفع بكل عناصره من أجل حسم المواجهة، لذلك فإن الفريق تأهب لخوض مباراة صعبة، مع فريق يلعب بشكل جيد، والمنافسة معه صعبة، ولكنه يحاول تحقيق نتيجة إيجابية في نهاية المطاف.
وأضاف: نحترم الجزيرة بوصفه أحد أفضل الفرق حالياً، وهذا لن يمنعنا من أداء مهمتنا بكل قوة، من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، ونفرض أسلوب الرقابة المشددة على مفاتيح اللعب والخطورة في الجزيرة.
وأشار إلى أن الفوز والخسارة أمر وارد في كرة القدم، مؤكداً أن الضغوطات أكبر على الجزيرة، لأنه مطالب بالفوز لمواصلة الصدارة، مبدياً ثقته التامة بأن لاعبيه سيكونون على الموعد، وسيقدمون مباراة كبيرة تحرج المتصدر.
وقال جوران، إن كل المباريات صعبة وليست مواجهة الجزيرة، ولذلك فإنه يتعامل مع كل مباراة على حدة، من أجل تحقيق آمال وأهداف وطموحات الفريق في الدوري، وتقديم مستويات تعكس الوجه الحقيقي لـ «النمور».

اقرأ أيضا