صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

الهاجري: أبوظبي تتقدم بخطى ثابتة لتحقيق التنوع الاقتصادي

الهاجري خلال لقائه حبيب أمس (من المصدر)

الهاجري خلال لقائه حبيب أمس (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اجتمع معالي سيف محمد الهاجري رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي بمقر الدائرة أمس مع سيروس حبيب نائب حاكم ولاية واشنطن الاميركية الذي يزور إمارة أبوظبي حاليا على رأس وفد رسمي بهدف تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري بين الإمارة وولاية واشنطن في عدد من القطاعات الاقتصادية.
وتم خلال الاجتماع، الذي حضره خليفة بن سالم المنصوري وكيل الدائرة، بحث سبل تطوير وتعزيز التجارة والاستثمار بين أبوظبي والولايات المتحدة بما يمكنهما من تطوير العلاقات الاقتصادية بين الجانبين واتخاذ القرارات المناسبة الرامية الى تفعيل دور القطاع الخاص في البلدين من خلال الاستفادة من الفرص الاستثمارية والتجارية التي توفرها حكومتا البلدين الصديقين.
وأكد الهاجري أن العلاقات الإماراتية الأميركية باتت اليوم أكثر قربا من ذي قبل وتتميز بعمقها الاستراتيجي في العديد من المجالات وخاصة الاقتصادية والاستثمارية منها، مشيرا الى ان هذه العلاقات تتيح للشركات في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات بشكل عام الاستفادة من المعرفة والخبرات الدولية التي تتمتع بها الشركات الأميركية العالمية.
وقال إن إمارة أبوظبي تتقدم بخطى ثابتة نحو تحقيق التنوع الاقتصادي الذي تستهدفه رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 بما يحقق لها الفرصة لزيادة اندماجها في الاقتصاد العالمي عبر خلق الفرص والحوافز والتسهيلات للقطاع الخاص والمستثمرين من مواطني دولة الامارات والاجانب للحصول على الفرصة المناسبة لتوسيع أعمالهم وخلق شراكات استراتيجية مع نظرائهم من مختلف دول العالم.
من جانبه أعرب سيروس حبيب نائب حاكم ولاية واشنطن عن أمله في أن تسهم زيارته الى دولة الامارات في دفع مباحثات الجانبين نحو تحقيق التقدم وتعزيز المصالح المشتركة وخاصة في المجال الاقتصادي.
وأكد في هذا السياق أهمية تطوير العلاقات الاقتصادية بين أبوظبي وواشنطن من خلال التركيز على تطوير دور القطاع الخاص في إمارة أبوظبي والولايات المتحدة الاميركية عبر تعزيز شراكاتهما الاستراتيجيه بدعم حكومي من البلدين عبر فتح مجالات اوسع من التعاون والاستثمارات والفرص التجارية المتاحة بين الجانبين.
وتناول المسؤول الاميركي خلال اللقاء الحديث حول أهمية تأسس تحالف تنمية التجارة لسياتل الكبرى سنة 1991 والذي يتم الترويج له بهدف ربط الأعمال والمنظمات لمنطقة سياتل الكبرى في الأسواق والتجارة العالمية وتعزيز هويتها عن طريق عقد اجتماعات مع الشركاء واستقبال الوفود الخارجية وإرسال الوفود إلى أسواق العالم.
يشار إلى أن إجمالي حجم التجارة الخارجية بين إمارة ابوظبي والولايات المتحدة الاميركية بلغ 3 مليارات و578 مليون دولار منها 302 مليون صادرات غير النفطية من ابوظبي الى الولايات المتحدة و16 مليونا إعادة صادرات و3 مليارات و260 مليونا واردات ابوظبي من الولايات المتحدة.
وأفادت بيانات مركز ابوظبي للاعمال أن هناك حوالي 345 رخصة اقتصادية مملوكة لدى مواطنين من الولايات المتحدة الاميركية مسجلة في إمارة ابوظبي منها 339 رخصة تجارية و5 مهنية ورخصة واحدة فنية.
وباتت شركة الاتحاد للطيران المملوكة لحكومة امارة أبوظبي تقوم بحوالي 73 رحلة طيران اسبوعيا الى ست مدن اميركية وهي نيويورك واشنطن دي سي وشيكاغو وسان فرانسيسكو ولوس انجلوس ودالاس.