سامي عبدالعظيم (حتا)

تسبب فوز حتا على الشارقة، بهدف اللاعب سعيد جاسم، أمس الأول، ضمن الجولة الخامسة في المجموعة الثانية، في تكريس عقدة «الملك» على استاد حمدان بن راشد، الذي استعصى على لاعبي الشارقة في 3 مواسم بالاحتراف، إذ لم يسبق للشارقة الفوز على هذا الملعب، حيث خسر 2-3 في 13 أكتوبر 2017 ضمن الجولة الرابعة في موسم 2017 - 2018، كما أن الملعب ذاته شهد التعادل سلباً في موسم 2016 -2017، وتحديداً في 20 يناير 2017 ضمن الجولة 15، ثم التعادل 2 - 2 في الجولة 5 بالموسم الحالي.
وعبر اليوناني كريستوس كونتيس، مدرب حتا، عن سعادته بالفوز، وقال: إن فريقه حقق المطلوب أمام الشارقة، بالفوز المستحق وتعزيز فرصة المنافسة على بلوغ الدور الثاني في البطولة، مشيراً إلى أن البدلاء أثبتوا أنهم أمام كل الاحتمالات الإيجابية، بردة الفعل الممتازة أمام فريق كبير مثل الشارقة، لأن المواجهة كانت صعبة، والفوز الثاني على التوالي في الدوري وكأس الخليج العربي يمنحهم الثقة الجيدة للمرحلة المقبلة في الموسم الحالي.
بدوره، قال عبدالعزيز العنبري، مدرب الشارقة، إنهم سعوا لتعديل النتيجة في شوطي المباراة، والعودة إلى أجواء البداية أمام حتا، لكن الظروف لم تخدمهم لهز الشباك، موضحاً أن سياسة النادي في هذه البطولة أساسها منح الفرصة للاعبين الذين لم تتسن لهم فرصة المشاركة في المباريات الماضية، والمطلوب الآن الاستفادة من الإيجابيات الجيدة للمرحلة المقبلة.