الرياضي

الاتحاد

رالي باها حائل السعودي يعود إلى الروزنامة الدولية

بعد أن شهد العام الماضي العديد من المشاكل التي حالت دون انضمامه إلى روزنامة كأس العالم لراليات الباها، يعود رالي باها حائل السعودي اليها من 16 إلى 18 فبراير الحالي، مشكلاً الجولة الافتتاحية من كأس العالم لعام 2010.
وكان من المقرر أن يكون الرالي في نسخة العام ضمن روزنامة كأس العالم لراليات الباها، إلا أن ذلك لم يحدث حين أعلن الاتحاد الدولي للسيارات “فيا” سحب موافقته على ذلك بدعوى عدم تمكين القائمين على الرالي السعودي السائقة الروسية إلينا جولوبكينا من المشاركة. واثر ذلك، قام الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية العام الماضي بتنظيم رالي باها حائل ضمن روزنامة البطولات الدولية الخاصة القائمة بذاتها والتابعة للاتحاد الدولي للسيارات، والتي ضمت إلى جانب رالي حائل، كلا من رالي أفريقيا، رالي داكار، رالي اولمبيرا ايطاليا، رالي سفاري الكونغو، رالي الفراعنة، وهي راليات يتعامل الاتحاد الدولي مع كل منها على أنها بطولة قائمة بذاتها لا تدخل ضمن بطولة من عدة جولات مثل بطولة العالم لراليات الباها أو بطولة العالم للراليات أو غيرها من البطولات.
ويشهد مسار رالي باها حائل هذا العام بعض التعديلات الطفيفة ولكنه يبقى على قاعدة المسار ذاته لنسخة 2009 فتبلغ المسافة الإجمالية للرالي 834 كيلومترا، منها 509 كيلومترات من المراحل الخاصة التي ستقام في صحراء النفود الكبير، شمال مدينة حائل، وشمال غرب السعودية.

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر