زار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، البالغ من العمر 73 عاماً مستشفى وولتر ريد العسكري في ضواحي واشنطن بعد ظهر السبت لإجراء فحوص طبية.

وتعود آخر زيارة طبية سنوية اجراها ترامب الى شهر فبراير المنصرم، لكنّ الرئيس قرر بحسب البيت الأبيض أن يستبق بعض الشيء تاريخ الزيارة الطبية الجديدة بسبب روزنامة الانتخابات الرئاسية.

وقالت المتحدثة باسمه ستيفاني غريشام ان الرئيس "يترقب ان يكون العام 2020 حافلا جدا، لذلك فقد استفاد من عطلة نهاية اسبوع هادئة في واشنطن لمباشرة فحصه الطبي السنوي في وولتر ريد".

واثر انتهاء فحوصه في بداية العام، كان كبير أطباء البيت الأبيض اعلن أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب يتمتّع "بصحّة جيّدة جداً".

وقال الطبيب شون كونلي في بيان نشره وقتذاك البيت الأبيض "يسرّني أن أعلن أن رئيس الولايات المتّحدة يتمتّع بصحّة جيدّة جدّاً وأتوقّع أن يظلّ كذلك لحين انتهاء ولايته الرئاسية، وإلى ما بعد ذلك".

اقرأ أيضاً.. القضاء الأميركي يرفض طعن ترامب بشأن "وضعه المالي"

والرئيس الأميركي ليس ملزماً أن يخضع لفحوص طبية ولا أن ينشر نتائجها. لكنّ هذا الأمر أصبح تقليداً.