الاتحاد

الرياضي

أولمبياد المسلمين ينطلق في أرض مهبط الوحي


تغطية : سيف الشامسي: في حفل ضخم أقيم على أرض مهبط الوحي وبرعاية من الأمير عبد الله بن عبد العزيز ولي عهد السعودية، افتتح الأمير عبد المجيد بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة، دورة ألعاب التضامن الاسلامي الأولى، والتي تمثل أول اولمبياد اسلامي، وذلك على استاد مدينة الملك عبد العزيز·
وقد شهدت الحفل مجموعة كبيرة من الوزراء ورؤساء الاتحادات الدولية، بالاضافة الى وفدنا الاداري المرافق يتقدمه سعادة ابراهيم عبدالملك امين عام اللجنة الأولمبية، والذي حضر بناء على دعوة خاصة من اللجنة المنظمه بالاضافة إلى الدكتور عمر عبدالعزيز الحاي رئيس البعثة وبقية أفراد الوفد·
الحفل تميز بالاناقة والإبهار، حيث استخدمت فيه مختلف المؤثرات من وسائل إضاءة وصوت وألعاب نارية انارت سماء الاستاد والمنطقة المحيطة به لفترة طويلة ، وقد شاركت الامارات في طابور عرض الفرق ونال اللاعب صابر بياحة شرف حمل علم الدولة في الطابور·
الحفل بدأ بكلمة بثت عبر الاقمار الاصطناعية للامير عبدالله قال فيها : يطيب لي أن أرحب بكم أجمل ترحيب في البقاع الطاهرة، حيث انطلقت دعوة الإسلام وقامت الحضارة الإسلامية العظيمة التي قادت الدنيا كلها عبر قرون طويلة، راجيا أن تحقق الدورة أهدافها السامية وأن تعودوا إلى بلادكم سالمين غانمين، تحملون أطيب الذكريات عن بلادنا وشعبها· إخواني وأبنائي الأعزاء لقد تمكن أجدادكم العظام من إقامة حضارتهم الزاهرة، عندما تمسكوا بإيمانهم وما يفرضه الايمان من أخوة حقيقية، واتحاد صادق· وجدير بكم أن تتذكروا أن هذه القيم المجيدة نفسها هي الكفيلة بإيقاظ الأمة من رقدتها وإعادة عصورها الذهبية· إخواني وأبنائي الأعزاء اتمنى أن يكون في هذا اللقاء التاريخي بين شباب الأمة الإسلامية ما يعزز ويقوي مشاعر الأخوة، ويشجع على التعارف، كما أتمنى أن تعودوا بعد الدورة وأنتم أكثر اعتزازا بهويتكم، وأكثر تعلقا بأمتكم وأشد ايمانا بضرورة التسامح والاعتدال·
بعدها اعطى أمير مكة شارة انطلاق الدورة وقال: يسرني الترحيب بكم في هذا اليوم المبارك سائلا المولى جلت قدرته أن يجعل هذه البداية لدورة ألعاب التضامن الاسلامي، بداية خير، ومسيرة مباركة تتكرر بإذن الله كل اربع سنوات، لتظهر لكل العالم علاقات الاخوة والمودة والمحبة التي تربط بين شباب الامة الاسلامية، وتظهر سماحة هذا الدين الحنيف الذي يدعو الى السلام بين كل الامم وباسم الله وعلى بركة الله·· يشرفني أن اعلن نيابة عن الأمير عبد الله بن عبد العزيز ولي العهد حفظه الله ورعاه عن افتتاح الدورة الأولى لالعاب التضامن الاسلامي سائلا المولى جلت قدرته التوفيق والنجاح لكل المشاركين فيها·
بعد ذلك رفع مدير الدورة الدكتور صالح بن ناصر وأمين عام الاتحاد الرياضي للتضامن الاسلامي الدكتور محمد صالح قزدر علم الدورة·
ثم ادى الفارس الأمير بدر بن محمد بن سعود الكبير قسم الدورة نيابة عن اللاعبين المشاركين، كما أدى الحكم السعودي العالمي عبد الله الخليفي قسم الدورة نيابة عن الحكام المشاركين·
بعدها قدمت مجموعة من الطلاب نشيد الدورة، اثر ذلك قدمت مجموعة من طلاب مدارس التعليم العام بمكة المكرمة البالغ عددهم اكثر من 3 آلاف طالب اللوحات الاستعراضية لاوبريت حمامة السلام الذي تضمن عرض 4 لوحات تحمل عناوين الاشراق، ونبع الحضارات، والترحيب والتوحيد ثم اطلقت الالعاب النارية في سماء الاستاد مشكلة لوحات جمالية نالت استحسان الجماهير الغفيرة التي ملأت مدرجات مدينة الملك عبد العزيز الرياضية بالشرائع·

اقرأ أيضا