الاتحاد

منوعات

فقدان عبّارة تقل مئة راكب منذ 10 أيام

د ب أ


 


يتواصل البحث عن عبارة فقدت على سواحل جزيرة في كيريباتي، ربما كانت تحمل على متنها مئة راكب، وذلك وفقًا لما صرح به رئيس الدولة الواقعة في المحيط الهادئ.

تجدر الإشارة إلى أن العبارة «إم. في. بوتيراوي» مفقودة منذ الثامن عشر من يناير الجاري، وذلك بعد انطلاقها من جزيرة نونوتي في كيريباتي متوجهة إلى العاصمة تاراوا، وهي الرحلة التي تستغرق يومين.

وكانت التقارير أشارت في البداية إلى أن العبارة كانت تقل نحو 50 راكباً، إلا أن الرئيس ماماو تانيتي أعلن اليوم أنه كان على متنها مئة راكب.

كانت طائرة مراقبة تابعة لسلاح الجو الملكي النيوزيلندي رصدت أمس ثمانية ناجين، على متن زورق. وقام لاحقاً قارب صيد بانتشالهم. وقال الناجون لأفراد الإنقاذ إن العبارة غرقت وأنهم ظلوا على متن الزورق لأربعة أيام دون مياه للشرب.

وقال بول كرافن مدير العمليات بمركز تنسيق الإنقاذ في ولينجتون، اليوم، إن سلاح الجو النيوزيلاندي وسع نطاق البحث في المنطقة المحيطة بنقطة العثور على الزورق.

وأعلن مركز الإنقاذ أن الولايات المتحدة وأستراليا ستنضم للجهود بدءًا من يوم غد الثلاثاء.

وامتدت عمليات البحث بالفعل لأكثر من 350 ألف كيلومتر مربع، وهو ما يقارب مساحة ألمانيا. وقال ماماو إن حكومته لم يكن لديها علم بشأن العبارة المفقودة قبل الجمعة الماضية، وإن الحكومة علمت أنها لم تكن صالحة للإبحار.

يشار إلى أن كيريباتي هي دولة نائية تقع في المحيط الهادئ وتتكون من 33 جزيرة ويقطنها نحو 110 آلاف شخص.

اقرأ أيضا

تغريم سائحين حضرا القهوة قرب جسر في البندقية