الاتحاد

الرياضي

حضور منصور بن زايد لسباق ريد بول يعزز توجهات أبوظبي كواجهة سياحية عالمية


ساهمت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان لسباق' ريد بول' الجوي في السلسلة الاولى من بطولة العالم لطائرات الجوية في تحقيق النجاح الكبير للتظاهرة البحرية الاستثنائية التي شهدها كورنيش العاصمة ابوظبي أمس الأول وأكدت رعاية سموه للحدث على التوجه الجديد للإمارة الحالمة في تحقيق قيم الترويج ودعم الرياضات الجديدة وكان حضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة علامة فارقة في تعزيز هذا التوجه الذي تنشده إمارة أبوظبي خلال الفترة المقبلة من استضافة اكبر البطولات العالمية حيث شهد سموه انطلاقة السباق واثنى على قوة المنافسة بين الطيارين كما شهد السباق الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس دائرة السياحة بابوظبي والشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان ومعالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة وكان لهذا الحضور المميز اكبر الاثر في دعم التوجهات وإنجاح الجولة الأولى من البطولة·
العاصمة وقفت على حوافر أصابعها لمتابعة السباق واستيقظت مبكرا على هدير محركات الطائرات التي لونت السماء وأكدت بان ما تحقق أكثر بكثير من مجرد سباق عالمي وكانت ابوظبي كانت كالعهد بها سباقة في تحقيق المعاني التي تنشدها وعندما ترتبط الاستضافة بالعاصمة فان ذلك يكون كفيلا بكتابة شهادة مبكرة للبطولة قبل انطلاقتها ويكفي حضور 110 آلاف شخص لمتابعة السباق حيث زحفت الجماهير من قبل صلاة الجمعة قبالة كاسر الأمواج والتفوا حول الكورنيش الانيق مع التجهيزات الضخمة التي وفرتها الشركة الراعية·
واحتفت اللجنة المنظمة للبطولة أمس على شاطئ هلونيا بالأبطال المشاركين في الجولة الاولى من بطولة المونديال وكان الاحتفال غير تقليدي حيث اشتمل على العديد من الفقرات التراثية التي نالت اعجاب الحضور من الأبطال العالميين ومن رجال الصحافة والإعلام وقضى الجميع أمسية رائعة لن تنمحي بفعل الزمن واعتبارا من امس بدأ الجميع في المغادرة بذكريات باقية·

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»