علي معالي (الشارقة)

حصد الكاراتيه الإماراتي من منتخب وأندية، عدد 34 ميدالية ملونة في اليوم الأول لبطولة الشارقة الدولية المفتوحة، حيث توزعت الميداليات بواقع 5 ذهبيات و14 فضية و15 برونزية، ليتصدر الكاراتيه الإماراتي منافسات اليوم الأول، تلاه لاعبو مصر بمجموع 13 ميدالية منها 4 ذهبيات و3 فضيات و6 برونزيات، وحل ثالثاً لاعبو جورجيا بـ 4 ميداليات ذهبية، ثم فلسطين بذهبيتين وفضية وبرونزية وأوزبكستان بذهبيتين وبرونزيتين، والهند ذهبية وفضية وبرونزيتين، والكويت ذهبية وبرونزيتين ثم إيران بذهبية واحدة.
من جانبه أكد اللواء ناصر الرزوقي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي، نائب رئيس الاتحاد الدولي للكاراتيه، أن دولية الشارقة في نسختها الأولى مؤشر أن اللعبة في الإمارات تشهد تطوراً كبيراً، وأنها ستكون واحدة من البطولات الكبرى في المستقبل على مستوى العالم بعد التقييم الذي سيتم لها بعد نهايتها، مشيراً إلى أن التواجد الكبير للدول من مختلف العالم والذي وصل إلى 32 دولة يؤكد ذلك.
وقال الرزوقي: «للشارقة تجربة ناجحة ومتميزة في العالم الفترة الماضية، عندما استضافت بطولة غرب آسيا، وكانت رائعة في الناحية التنظيمية، ونالت رضا القائمين على اتحاد غرب آسيا، وكانت مؤشراً على قدرة نادي الشارقة للدفاع عن النفس بقدرته على تنظيم مزيد من البطولات وهو ما وضح في النسخة الحالية من دوليتها في نسختها الأولى والتي يسدل عليها الستار اليوم».
وأشار اللواء الرزوقي: « زيارة سبينوس رئيس الاتحاد الدولي استمرت 3 أيام وتناقشنا في الأمور الخاصة بالبريميرليج واستضافتنا لبطولة العالم خلال العام المقبل، حيث يقام البريميرليج في فبراير المقبل، وبطولة العالم في نوفمبر المقبل مصاحبة لإكسبو 2020»، وقال تم كذلك مناقشة المكان الخاص بالبطولتين ومقر إقامة اللاعبين والوفود المشاركة، بالإضافة إلى قرار الاتحاد الدولي الاحتفاء باليوبيل الفضي، بمناسبة مضي 50 عاماً على إنشاء الاتحاد الدولي، في دبي على هامش بطولة العالم.