الاتحاد

عربي ودولي

الأجهزة الأمنية: مستعدون لتأمين الحديدة

قوات أمنية في الحديدة عقب تخرجها مؤخراً بدعم التحالف (الاتحاد)

قوات أمنية في الحديدة عقب تخرجها مؤخراً بدعم التحالف (الاتحاد)

عدن (الاتحاد)

أكد مدير عام أمن الحديدة العميد ركن منير سليمان، أن الأجهزة الأمنية في الحديدة مستعدة بدعم التحالف العربي لتولي مهامها في تأمين المحافظة وإعادة الأمن والاستقرار فيها. وأكد أن المناطق المحررة في الحديدة تشهد استقراراً أمنياً في ظل استمرار تفعيل مراكز الشرطة والأجهزة الأمنية الأخرى ورفدها بالقوات المؤهلة والمدربة من أجل ترسيخ الأمن والاستقرار وإنهاء حالة الانفلات الأمني الذي عاشته تلك المناطق أثناء سيطرت ميليشيات الحوثي الانقلابية.
جاء ذلك خلال تفقده عدد من الوحدات الأمنية في مديرية الخوخة ومعسكر قوات الأمن الخاصة واطلاعه على سير العمل الأمني فيها ومستوى الجاهزية للقوات لتنفيذ أية مهام أمنية من أجل ترسيخ الأمن والاستقرار في كافة مناطق الحديدة.
وقال إن الفترة الماضية شهدت تخرج عدد من الدفعات الأمنية التي ستعمل بشكل متكامل وفق الخطط المدروسة لتأمين المناطق المحررة والانتقال إلى تأمين محافظة الحديدة بشكل كامل عقب استلام ما تبقى من مناطق واقعة تحت سيطرة الميليشيات الانقلابية.
وأشار مدير شرطة الحديدة «نعمل على عدد من المواضيع المتعلقة بالخدمات الأمنية التي يحتاجها المواطنون في المناطق المحررة لما لذلك من أهمية في تثبيت الأمن»، مضيفا أن مديرية الخوخة مثلت نموذجاً ومنطلقاً لبقية مديريات محافظة الحديدة التي تشهد خططا أمنية لإعادة الاستقرار إليها عقب الخلاص من ميليشيات الحوثي الإرهابية. وشكر مدير شرطة الحديدة، التحالف العربي وعلى رأسهم المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة التي تولي محافظة الحديدة اهتماماً خاصاً، وتقدم لها كل الدعم والمساندة للتحرير من الانقلابيين.

اقرأ أيضا

الهند وباكستان تتبادلان إطلاق النار بعد جلسة مجلس الأمن بشأن كشمير