قالت مصادر أمن إن ستة من قوات الأمن التركية، كانوا يستقلون عربة عسكرية في جنوب شرق تركيا، قتلوا وأصيب سابع، اليوم الخميس، بتفجير قنبلة عن بعد.

واستهدف التفجير العربة المدرعة على طريق سريع يمر بديار بكر كبرى مدن جنوب شرق تركيا. وكانت المصادر قالت من قبل إن التفجير استهدف قافلة عسكرية.

في الأثناء، شن الطيران التركي، ضربات على قواعد حزب العمال الكردستاني في العراق بعد الاعتداء بالسيارة المفخخة الذي أوقع 28 قتيلا على الأقل في وسط أنقرة، كما أعلن الجيش اليوم الخميس.

واستهدف القصف مجموعة من 60 إلى 70 مقاتلا من متمردي حزب العمال الكردستاني بينهم ضابط في منطقة "حفتنين" القريبة من الحدود السورية، كما أوضحت قيادة الجيش على موقعها الإلكتروني.

ويعتبر معسكر "حفتنين" أحد أكبر القواعد الخلفية للمتمردين الأكراد في جبال شمال العراق.

ومنذ استئناف المعارك بين القوات الأمنية التركية وحزب العمال الكردستاني الصيف الماضي، شنت المقاتلات التركية غارات عدة على هذه المعسكرات.

وبعد أكثر من سنتين من وقف إطلاق النار، استؤنفت المواجهات الدامية الصيف الماضي بين القوات الأمنية التركية وحزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا حيث تقيم غالبية كردية.

وأدت هذه المعارك إلى انهيار محادثات السلام التي أطلقتها الحكومة في خريف 2012 في محاولة لإنهاء النزاع الكردي، الذي أوقع أكثر من 40 ألف قتيل منذ 1984.

وتوعد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان مساء الأربعاء بالرد على اعتداء انقرة.