الاتحاد

الاقتصادي

افتتاح معرض البناء والتشييد ومؤتمر أبوظبي لتخطيط المدن اليوم


صالح الحمصي:
تحت رعاية معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال العامة يفتتح صباح اليوم الأحد الدورة الثانية لمعرض البناء والتشييد والإنارة و مؤتمر أبوظبي لتخطيط المدن الذي تنظمه المؤسسة العامة للمعارض ودائرة البلديات و الزراعة ومعارض فرانكفورت، لغاية 13 أبريل الجاري بمشاركة 165 شركة محلية وعالمية من 8 دول عربية وأجنبية عريقة في قطاعات العقارات و المقاولات والبناء·
وأكد سعادة أحمد حميد المزروعي، مدير عام المؤسسة العامة للمعارض، خلال مؤتمر صحفي عقد أمس في مقر المؤسسة أن الدورة الثانية لمعرض البناء والتشييد والإنارة ومؤتمر أبوظبي لتخطيط المدن تحظى بأهمية كبيرة في ظل التطور الهائل الذي تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة خصوصاً ومنطقة الخليج عموما في قطاعي الأملاك والعقارات نتيجة المشاريع التجارية والسياحية الناشطة في المنطقة حيث تتوقع الدراسات ومكاتب الأعمال أن يصل الإنفاق في هذه القطاعات إلى نحو250 مليار درهم على مدى السنوات المقبلة في الوقت الذي يتوقع زيادة عدد السكان في دول الخليج العربي إلى نحو 42 مليون نسمة مع اقتراب عام ·2010
وأضاف المزروعي: يأتي عقد الدورة الثانية لمعرض البناء والتشييد والإنارة بعد النجاح منقطع النظير الذي حققته الدورة الأولى للمعرض التي عقدت في يناير2003 موضحا أن دورة هذا العام تشهد مشاركة 70 عارضاً يمثلون 165 شركة من 8 دول هي ألمانيا وإيطاليا وأسبانيا وسويسرا وتركيا والمملكة العربية السعودية ولبنان بالإضافة إلى شركات من دولة الإمارات العربية المتحدة يعرضون أحدث منتجاتهم واختراعاتهم وابتكاراتهم على مساحة إجمالية تصل إلى حوالى 6500 متر مربع بزيادة 5ر62 بالمئة عن مساحة الدورة الأولى التي وصل عدد الشركات المشاركة فيها إلى 92 شركة عربية وعالمية·
ويلقى المعرض دعم هيئة أبوظبي للسياحة وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي وجامعة الإمارات العربية المتحدة وجمعية المهندسين بالدولة بالإضافة إلى مشاركات لدائرة البلديات والزراعة ودائرة الخدمات الاجتماعية و المباني التجارية والدار العقارية وجمعية المقاولين وهيئة أبوظبي للمياه والكهرباء و تبريد·
وأوضح المزروعي أن المعرض يشكل في دورته الحالية نقطة انطلاق رئيسية بالنسبة للعارضين المحليين والدوليين ورجال الأعمال الذين سيستفيدون منه لتقوية حضورهم وتكثيف نشاطاتهم في دولة الإمارات ومنطقة الخليج بالإضافة إلى الشرق الأوسط متوقعا أن يستقطب معرض هذا العام أكثر من 3 آلاف زائر متخصص من القطاعين الخاص والعام من دولة الإمارات والخليج ومنطقة الشرق الأوسط·
من جانبه قال سعادة الدكتور عبدلله حسن غريب، مدير عام دائرة تخطيط المدن بمدينة العين ورئيس اللجنة العليا لتنظيم أعمال مؤتمر أبوظبي لتخطيط المدن 2005 إن المؤتمر سوف يركز على التخطيط والتصميم للتنمية المستدامة بدعم من جامعة الإمارات العربية المتحدة وهيئة أبوظبي للسياحة وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي وجمعية المهندسين بالدولة·
وأوضح أن مؤتمر أبوظبي لتخطيط المدن 2005 يُعد أول مؤتمر في مجال تخطيط المدن بإمارة أبوظبي ويهدف إلى استعراض وتقييم تجربة إمارة أبوظبي في مجال التخطيط العمراني والتنمية المستدامة والتعرف على أفضل الممارسات في هذا المجال لتطوير وتحسين عملية التخطيط العمراني والتعرف على الخطط المستقبلية والتطويرية في المجالات العمرانية والسياحية والاطلاع على الفُرص الاستثمارية والعقارية·
وأضاف: يهدف المؤتمر أيضا إلى الاستفادة من الخبرات العالمية والخليجية والمحلية لدى المتحدثين والمشاركين من خلال مشاركاتهم في الجلسات وتبادل الأفكار والآراء واكتساب المزيد من الخبرة في مجالات التخطيط والتنمية المستدامة ومنح إمارة أبوظبي حضوراً دولياً في المحافل المتخصصة بتخطيط المدن من خلال استقطاب أفضل الخبراء العالميين والمختصين في مجال تخطيط مدن والتنمية المستدامة بالإضافة إلى الترويج سياحياً لإمارة أبوظبي·
وأكد غريب تسخير كل الإمكانيات والجهود من أجل إخراج فعاليات هذا المؤتمر بالصورة التي تليق به والذي سوف يتكامل إيجابياً مع المعرض لتوسيع الفائدة المرجوة من هذه الفعاليات العلمية وتشكيل بداية لعهد جديد في مجال التخطيط العمراني والتنمية المستدامة· ودعا غريب إلى زيارة جناح دائرة البلديات والزراعة في المعرض للاطلاع على الخطط المستقبلية في المجالات العمرانية و التعرف على المشاريع التطويرية التي تقوم الدائرة بتنفيذها في مجال تخطيط المدن والتنمية المستدامة من خلال سعيها عبر خطط منهجية مدروسة إلى المشاركة في دفع عجلة التنمية الشاملة باتباع أحدث الأساليب العلمية وتطبيق أفضل المعايير والممارسات في مجالات التخطيط العمراني والخدمات البلدية·

اقرأ أيضا