الاتحاد

منوعات

إجراء رحلة مباشرة بين لندن وسيدني استغرقت أكثر من 19 ساعة

طائرة كانتاس تقلع من مطار هيثرو في لندن

طائرة كانتاس تقلع من مطار هيثرو في لندن

أجرت شركة النقل الجوي الأسترالية "كانتاس" بنجاح، رحلة تجريبية بدون توقف بين لندن وسيدني.
وقالت "كانتاس"، عبر حسابها على موقع "تويتر" اليوم الجمعة، إن الرحلة التجريبية بين العاصمة البريطانية لندن ومدينة سيدني، التي تبلغ مسافتها 17 ألف و750 كيلومترا، استغرقت 19 ساعة و19 دقيقة.
وأقلت الرحلة حوالي 52 شخصًا، من بينهم ستة من أفراد الطاقم.
وغادرت رحلة "كانتاس" مطار "هيثرو" في لندن صباح الخميس وهبطت في مطار "كينجزفورد سميث" في سيدني ظهر اليوم الجمعة.
وتعد الرحلة ثاني أطول رحلة بحثية تجريها شركة "كانتاس" كجزء من دراسة علمية للحد من معاناة المسافرين وتحسين حالة أطقم الطائرات.
وكانت الناقلة الأسترالية قد أعادت تجهيز طائرة طراز بوينج 9-787 دريملاينر لتناسب هذه الرحلة التجريبية من خلال زيادة حمولتها من الوقود وتقليص حمولة الركاب والحقائب من أجل السماح للطائرة باستكمال الرحلة دون توقف.
تعتبر هذه ثاني رحلة طيران بدون توقف بين لندن وسيدني في التاريخ. ففي عام 1989، سيرت شركة "كانتاس" الطائرة "بوينج 400-747" بدون توقف بين المدينتين حيث استغرقت الرحلة أكثر من 20 ساعة.
وكانت الشركة قد أكملت، الشهر الماضي، أطول رحلة طيران تجارية بدون توقف عندما أقلعت إحدى طائراتها من مدينة نيويورك في الولايات المتحدة إلى سيدني في رحلة بلغ طولها 16,2 ألف كيلومتر ومدتها 19 ساعة و16 دقيقة.
وقال آلان جويس الرئيس التنفيذي لمجموعة "كانتاس"، في بيان، "بعد مرور قرن تقريبًا على أول رحلة طيران تقوم بها شركة كانتاس وجيتستار، تنقل الشركة أكثر من 50 مليون شخص في جميع أنحاء البلاد والعالم سنويا".

اقرأ أيضا

مهرجان الشيخ زايد.. موروثات الشعـوب تزهو بإبداع الحرفيين