صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

مختبر المستقبل لاستراتيجية الطاقة في الإمارات يعقد الأسبوع المقبل

أبوظبي (وام)

اطلع عبدالله علي مصلح الأحبابي رئيس مجلس إدارة هيئة مياه وكهرباء أبوظبي على استعدادات وزارة الطاقة لعقد «مختبر المستقبل لاستراتيجية الطاقة لدولة الإمارات العربية المتحدة» الذي تنظمه الوزارة بمشاركة الهيئة وهيئات الكهرباء والمياه في الدولة في التاسع من يناير الجاري بدبي.
وتعرف الأحبابي إلى الجهود المشتركة للوزارة وهيئات المياه والكهرباء بالدولة في الدراسة الاقتصادية لقطاع الماء والكهرباء، مؤكداً دعم الهيئة للجهود المبذولة لمصلحة الوطن كافة والارتقاء بالخدمات تحقيقاً لرؤية الإمارات.
جاء ذلك خلال استقباله أمس في مكتبه بالهيئة الدكتور مطر حامد النيادي وكيل وزارة الطاقة ترافقه المهندسة فاطمة الفورة الشامسي وكيل الوزارة المساعد لشؤون الكهرباء والطاقة النظيفة ومياه التحلية بحضور الدكتور سيف صالح الصيعري مدير عام هيئة مياه وكهرباء أبوظبي بالإنابة.
وأعرب الأحبابي عن تقديره الكبير لجهود وزارة الطاقة وفريق العمل، مؤكداً دعم الهيئة لكل ما ينمي قطاع الماء والكهرباء وتطويرهما في الدولة خاصة أن الهيئة تمثل مع بقية الهيئات فريق عمل واحداً للارتقاء بالقطاع.
وأشار إلى أن هيئة مياه وكهرباء أبوظبي ، إضافة إلى تقديمها الخدمة الشاملة لإمارة أبوظبي ومناطقها كافة فإنها تتولى كذلك تغطية أربع إمارات بالإضافة إلى إسهاماتها الرائدة في الربط الكهربائي لدول الخليج العربية، فيما تتطلع الهيئة إلى مستقبل رائد لقطاع الماء والكهرباء في أبوظبي وفي المنطقة.
وأكد أن مهمتهم في الهيئة هي توفير المياه والطاقة المستدامة وهي من صلب استراتيجية الهيئة.
من جانبه، قال الدكتور مطر حامد النيادي وكيل وزارة الطاقة إنه بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في سبتمبر الماضي «استراتيجية الإمارات لاستشراف المستقبل» والتي تهدف إلى الاستشراف المبكر للفرص والتحديات في جميع القطاعات الحيوية في الدولة وتحليلها ووضع الخطط الاستباقية بعيدة المدى لها على المستويات كافة لتحقيق إنجازات نوعية لخدمة مصالح الدولة حيث تركز استراتيجية الإمارات للمستقبل على مواضيع تشمل قطاعات مختلفة والتي منها مستقبل الطاقة.
وأوضح أن الوزارة في هذا الإطار تقوم بالتعاون مع وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل ممثلة بمركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي بتنفيذ «مختبر المستقبل» وذلك بعد أن قامت الوزارة وبالتعاون مع الجهات المعنية بإعداد مسودة استراتيجية الطاقة لدولة الإمارات العربية المتحدة 2050.
ولفت إلى أن فكرة المختبر ترتكز على دراسة السيناريو المفضل وتعريضه لاختبارات الجهد من خلال عرض تأثير التقنيات والأحداث غير المتوقعة في الاستراتيجية المقترحة ومدى تأثيرها في المستقبل. وأشاد الدكتور مطر النيادي بالدور الكبير الذي تقوم به هيئة مياه وكهرباء أبوظبي في دعم القطاع محلياً وخليجياً، منوهاً بالتعاون البناء والمشترك بين الوزارة والهيئة.