الاتحاد

الرياضي

كأس الخليج العربي: 3 مباريات في افتتاح الجولة الخامسة

قمة مرتقبة بين النصر والجزيرة في كأس الخليج العربي (الاتحاد)

قمة مرتقبة بين النصر والجزيرة في كأس الخليج العربي (الاتحاد)

منير رحومة (دبي)

تعود عجلة كأس الخليج العربي للدوران من جديد، بعد توقف لأكثر من شهر، بإقامة الجولة الخامسة على يومين، في غياب اللاعبين الدوليين، سواء بسبب المشاركة مع المنتخب الأول أو «الأبيض الأولمبي»، وتدخل المسابقة مراحلها الحاسمة، قبل جولتين فقط، من انتهاء الدور الأول، حيث يشتد التنافس على بطاقات التأهل إلى ربع النهائي، خاصة بعد استعادة العديد من الأندية توازنها، واتساع دائرة الفرق المرشحة لخطف بطاقات العبور إلى «الثمانية الكبار».
وتقام اليوم قمة مرتقبة بين النصر والجزيرة باستاد آل مكتوم، ضمن منافسات المجموعة الأولى، وتجمع بين فريقين لم يحققا سوى فوزاً يتيماً لكل منهما، ويرغب كل منهما في تصحيح مساره، وانتزاع ثلاث نقاط ثمينة، تدعم حظوظه في الاقتراب من المقدمة، ويعول «العميد» صاحب الأرض والجمهور، على صحوة دوري الخليج العربي، بتحقيق أربعة انتصارات متتالية، من أجل استمرار المسيرة الإيجابية، والاستفادة من ذلك في حصد الفوز الثاني له في كأس الخليج العربي، والوصول إلى النقطة السابعة، أما الجزيرة الذي يفقد عدداً كبيراً من نجومه البارزين، بسبب المشاركة مع المنتخب، يسعى بدوره تعديل المسار، والخروج من المراكز المتأخرة في جدول ترتيب المجموعة، بعد خسارته لمباراتين، والفوز في واحدة، ويتوقع أن تحفل المواجهة بالندية والإثارة، خاصة أن الفريقين يملكان صفاً كبيراً من النجوم البارزين، والعديد من المواهب الشابة التي بإمكانها التألق وتأكيد حقيقة إمكاناتها في المسابقة.
باقي مباريات برنامج اليوم، تجمع فرق الصدارة بأندية قاع الترتيب، بطموحات مختلفة وأهداف متباينة، حيث يعول الوحدة صاحب المركز الأول في المجموعة الثانية «7 نقاط»، من انتصارين وتعادل، على لقاء اليوم أمام عجمان صاحب المركز قبل الأخير بثلاث نقاط، للعودة ببطاقة التأهل من ستاد راشد بن سعيد، وبالتالي حسم مصيره مبكراً، فيما يسعى «البرتقالي» تذوق طعم الفوز في المسابقة للمرة الأولى، بعد أربع جولات سلبية، وبالتالي استغلال الفرصة الأخيرة لتعديل الموقف، والإبقاء على الحظوظ قائمة في الوصول إلى ربع النهائي. والأمر نفسه بالنسبة لمباراة اتحاد كلباء وشباب الأهلي، حيث يدخل «النمور» صاحب المركز الأخير في المجموعة الأولى برصيد «نقطة يتيمة»، بهدف استثمار غياب اللاعبين الدوليين في صفوف الفريق الضيف، لانتزاع أول انتصار ورفع رصيده إلى أربع نقاط، وبالتالي تجديد الأمل في المنافسة على إحدى بطاقات التأهل، ويدرك «النمور» أن المهمة صعبة أمام «الفرسان» الذي يتقاسم المركز الأول مع الظفرة برصيد سبع نقاط، من انتصارين وتعادل وخسارة، ويملك نخبة قوية من اللاعبين المواطنين الشباب، ويدخل بدوره المواجهة برغبة حسم بطاقة العبور إلى الدور المقبل مبكراً، حتى يتفرغ إلى سباق الدوري، واللحاق بالشارقة في المركز الأول.
وتستأنف الجولة الخامسة بإقامة ثلاث مباريات أخرى غداً، حيث يلتقي الظفرة مع العين، وحتا مع الشارقة، والوصل مع بني ياس.

كرونو: طموحنا الفوز
معتصم عبد الله (دبي)

شدد الكرواتي كرونسلاف جوريتش مدرب النصر، على طموحات فريقه في الفوز بمباراة الجزيرة، رغم ظروف الغيابات التي تحرمه من مشاركة 8 لاعبين أساسيين بسبب المشاركة الدولية مع المنتخبات وظروف الإيقاف.
ورأى كرونو أن مواجهة «فخر أبوظبي» تنطوي على ذات أهمية مباريات الفريق بدوري الخليج العربي، بعد النتائج، وقال «قطعاً المباراة فرصة للاعبين الشباب، في ظل غياب مجموعة من الأساسيين، وندرك أن المنافس يمر بالظروف ذاتها، وهو ما يتطلب منا الاستمرار في النتائج الإيجابية».
ويفقد «العميد» جهود «السداسي» الدولي، طارق أحمد، حبيب الفردان، جاسم يعقوب مع المنتخب الأول، وسعيد سويدان في «الأولمبي»، إلى جانب الثنائي ستيبان بافيز لاعب تشيلي، وبراندلي كواس لاعب كوراساو، إضافة إلى مهند خميس وجلوبير ليما للإيقاف بعد تعرضهما للطرد في مباراتي شباب الأهلي والعين على التوالي في كأس الخليج العربي.
ولفت مدرب النصر إلى أن وجود 6 لاعبين لـ «العميد» ضمن المنتخبات الوطنية في الإمارات وتشيلي وكوراساو على التوالي أمر متميز، وقال «النصر فريق كبير ومن المهم مشاركة لاعبيه مع المنتخبات الوطنية على صعيد المراحل كافة، غير أننا نفتقد في هذه المباريات لمجموعة من اللاعبين، تحتم علينا الاعتماد بصورة أكبر على اللاعبين الشباب.

كايزر: الغيابات ليست عذراً
علي الزعابي (أبوظبي)

كشف الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة، عن جاهزية فريقه قبل مواجهة النصر، موضحاً أن الغيابات التي تعصف بالفريق لا تعد عذراً، خصوصاً أن اللاعبين يشاركون مع منتخب بلادهم، وأتمنى تحقيقهم الفوز، مبدياً تفهمه لتراجع ترتيب الفريق في البطولة، بعد حصده ثلاث نقاط من 3 مباريات، مؤكداً أن الوقت مازال مبكراً على حسابات التأهل إلى الدور الثاني.
وقال: نتمتع بجاهزية على المستويين البدني والذهني، وتدربت مع المجموعة خلال الأسبوع الماضي، وأعتقد أنهم جاهزون للمهمة، رغم صعوبة المنافس، والنصر يعيش فترة متميزة في الدوري خلال آخر 4 مباريات، ولكن أتوقع ثقة كبيرة من اللاعبين وأتمنى الفوز.
وأضاف: أتفهم الملاحظات على أداء الفريق في الدوري، إلا أنني هنا منذ فترة ليست بالكبيرة، وأعتقد أننا نعاني من الربط بين الخطوط الثلاثة، وهذه مهمتي لتصحيح الأمر خلال الفترة القادمة، وعندما نصل إلى هذه المرحلة تغير كل شي على مستوى النتائج والأداء.
وقال: لدينا ثلاث نقاط من ثلاث مباريات، وحتى نصبح في مركز مؤهل، علينا كسب النقاط في الجولات القادمة، وهذا ما نعمل عليه، والغيابات ليست عذراً، ويجب أن نركز على العناصر المتوفرة، وهم قادرون على العطاء، ونسعى للوصول إلى المرحلة المؤهلة إلى الأوار الإقصائية.

الرمادي: نرفض «الحسابات المعقدة»
عماد النمر (عجمان)

شدد المصري أيمن الرمادي مدرب عجمان، على جاهزية «البرتقالي» لخوض مباراة الوحدة اليوم، مؤكداً أن اللقاء فرصة لحصد نتيجة إيجابية تضمن للفريق التأهل إلى ربع النهائي، وبالتالي فإنه في غاية الأهمية، وقال: نضع في الحسبان حتمية الانتصار لرفع الرصيد إلى 6 نقاط، تضمن لنا الصعود إلى الدور الثاني، قبل مباراتنا أمام الوصل في الجولة الأخيرة.
وأشار إلى أن طموح «البركان» في البطولة هو أن يكون ضمن المتأهلين، وجميع الفريق حتى الجولة قبل الأخيرة لديها فرصة الصعود، نظراً لتقارب عدد النقاط بين الجميع، لذلك نتمسك بفرصتنا بكل قوة، من أجل الخروج بنتيجة جيدة، وحسم الأمور في الجولة الحالية، حتى لا ندخل في الحسابات المعقدة بالجولة الأخيرة.
وحول تشكيلة الفريق، قال نفتقد إلى جهود الجامبي بوبكر تراولي لوجوده مع منتخب بلاده، ونلعب باثنين من الأجانب فقط، هما ويليام أوسو، وفاندر فييرا.
وعن إمكانية تأجيل الدوري، بعد قرار المشاركة في «خليجي 24»، قال ننتظر ما تسفر عنه الأيام المقبلة، بعد تحديد مباريات المنتخب في البطولة، وفي حال حدوث تأجيل، تكون فرصة جيدة من أجل عودة بعض المصابين، وتجهيز الفريق بصورة أفضل.

خيمينيز: فرصة لمشاهدة شباب الأكاديمية
محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أكد الإسباني مانويل خيمينيز مدرب الوحدة، أن المباراة صعبة، لكنها في الوقت نفسه فرصة جيدة لمشاهدة اللاعبين الشباب من أكاديمية النادي، والتعرف عليهم، مشيراً إلى أنه قد يختار من بينهم بعض العناصر لضمها إلى «العنابي»، ومشاركتهم في المباريات يجعلهم أمام تحدي إثبات الذات.
وقال: هذه أول مباراة لي مع الوحدة بكأس الخليج العربي، صحيح أن لدينا نقصا كبيرا يتمثل في غياب 9 لاعبين لوجودهم مع المنتخبات الوطنية بجانب المصابين، إلا أن هذا الوضع ليس قاصراً على الوحدة فقط، بل تمر به معظم الأندية، وعلينا التكيف مع ذلك، وإيجاد الحلول المناسبة، والتعامل مع الوضع.
وكشف خيمينيز عن أن المدافع أحمد راشد الذي غاب عن الفريق من بداية الموسم بسبب الإصابة، وبدأ ينتظم مع الفريق تدريجياً في التدريبات، يخضع للفحص على يد طبيب برشلونة الإسباني، مبيناً أنه يقف على حالة اللاعب عقب لقاء عجمان.
وذكر خيمينيز أن كأس الخليج العربي تتيح لعدد من اللاعبين الذين لا يشاركون في المباريات، ويبذلون جهداً كبيراً خلال التدريبات، للمشاركة في المباريات وضرب المثال بالحارس راشد علي الذي وصفه بـ «الصبور».

داسيلفا: «النمور» جاهز
فيصل النقبي (كلباء)

أشار الأوروجوياني خورخي داسيلفا مدرب اتحاد كلباء، إلى أن فريقه جاهز تماماً للقاء أمام شباب الأهلي، رغم غياب 5 لاعبين مهمين، وهم الثلاثي الأجنبي، واثنان من لاعبي المنتحب الأولمبي، إلا أنه جهز باقي اللاعبين جيداً، وتدرب «النمور» جيداً، وبالتالي فإن الفريق جاهز للقاء. وقال: لدينا عناصر جيدون أمنحهم الفرصة، من أجل تقديم أنفسهم، ولدينا مباراة مهمة مع «الفرسان»، وهو فريق جيد، وفي المقابل نلعب من أجل الفوز وحصد نتيجة إيجابية وأعددنا الفريق بصفة مثالية لمثل هذه المباريات المصيرية.
وحول احتمالية تأجيل الدوري، قال داسيلفا بأنه ينظر إلى ذلك مع إدارة النادي، الفريق يؤدي جيداً بعناصره كافة، ولدينا مخطط جيد لإعداد الفريق، ورغم الخسارة في اللقاء الماضي، إلا أننا نقدم مباريات جيدة، في الفترة الأخيرة، وعلينا واجب الاستمرار في التطور، واللعب القوي في كل المسابقات التي نخوضها.

رودولفو: المنافسة بقوة
دبي (الاتحاد)

اعترف رودولفو أروابارينا مدرب شباب الأهلي، بأن فريقه يخوض مواجهة مهمة اليوم، من أجل استعادة نغمة الانتصارات، وتعويض «عثرة» الجولة الماضية أمام الظفرة، وبالتالي العودة بالنقاط الثلاث، والاستمرار في المنافسة بقوة في جميع البطولات، مؤكداً أن «الفرسان» جاهز للمباراة، رغم غياب اللاعبين الدوليين بالمنتخب الأول أو الأولمبي، مشدداً على أن كأس الخليج العربي فرصة لمنح الفرصة للمواهب الشابة.
وفيما يتعلق بإمكانية إشراك البرازيلي لياندرو هداف دوري تحت 21 سنة، في مباراة اليوم، أشار رودولفو إلى أن اللاعب انضم إلى تدريبات الفريق الأول هذا الأسبوع، إلى جانب، نخبة من العناصر الشابة الواعدة.
وقال: من الظلم مقارنة اللاعب الشاب ليناردو بأجانب الفريق الأول، ونحن لا نريد الضغط عليه، لأنه من العناصر الشابة الواعدة، لذلك تكون مشاركته بناء على تقييم حاجة الفريق في مباراة اليوم.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين