الاتحاد

ثقافة

«أيام الشارقة المسرحية» تكرم محمد العامري

من عرض «حالات تحولات الأحياء والأشياء» للعامري (أرشيفية)

من عرض «حالات تحولات الأحياء والأشياء» للعامري (أرشيفية)

الشارقة (الاتحاد)

تحتفي أيام الشارقة المسرحية التي تنظم في الفترة من 13 إلى 22 مارس 2018، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بالفنان محمد العامري، تقديراً لما بذله من جهد إبداعي مميز، خدمةً للمسرح المحلي والعربي.
والعامري من مواليد الشارقة 1971، ويعتبر من أبرز الأسماء التي ظهرت في العقدين الأخيرين في المشهد المسرحي، وهو يعد من تلامذة رائد حركة التجريب المسرحي في الإمارات الفنان عبد الله المناعي الذي قدمه للمرة الأولى، كممثل، في مسرحية «كوت بومفتاح» 1989، وبالنسبة للعامري، فإن أيام الشارقة المسرحية، التظاهرة الفنيّة التي تأسّست سنة 1984، والتي تابعها منذ بداياتها، هي الأكاديمية التي صقلت خبرته الفنية، وعلمته أبجديات العمل المسرحي.
ويجيء تكريم العامري، بحسب بيان صادر من دائرة الثقافة في الشارقة «ليجسد وفاء الشارقة للمبدعين، ويعكس حفاوتها بتجارب كل من أسهموا في مسيرة أيامها المسرحيّة، سواء من الرواد أو جيل الوسط أم الشباب».
وذكر البيان أن العامري «أحدث نقلة نوعيّة في أسلوبية الإخراج المسرحي، وهو مبعث فخر واعتزاز لكثير من رواد المسرح الإماراتي الذين تأثّر بهم ومدد أثرهم بحضوره المميز في المشهد الجديد للمسرح الإماراتي». وأضاف: «يمكن عدّ تجربته فاصلةً بين مرحلة وأخرى في تاريخ المسرح الحديث بالدولة، لقد طوّر تجربته بالالتزام والمثابرة، واستمرّ بلا انقطاع وآمن بمشروعه، وعمل بمسؤولية وحرص شديد على الارتقاء بخبراته المهنية ووسائل عمله، حتى وصل إلى هذا الموقع المميز، محلياً وعربياً».
ويصدر المهرجان كتيباً يتضمن قراءات وإفادات حول تجربته، كما سيتكلم العامري في حوار حول تجربته عن مساره المسرحي بمحطاته المتنوعة.

اقرأ أيضا

بهنوش فايز.. تبحث عن تجربة «الوعي» فنياً