الرياضي

الاتحاد

22 ورقة عمل في مؤتمر الوقاية من إصابات التدريب الرياضي

تستضيف شرطة دبي 23 فبراير الجاري فعاليات المؤتمر العالمي الأول لـ”الوقاية من إصابات التدريب العسكري والرياضي” الذي تنظمه شرطة دبي، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي بأكاديمية شرطة دبي.
أعلن ذلك اللواء الدكتور محمد أحمد بن فهد، مدير أكاديمية شرطة دبي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الأول في الأكاديمية، بحضور العقيد الدكتور علي محمد حسين سنجل مدير إدارة الخدمات الطبية بالإدارة العامة للخدمات والتجهيزات في شرطة دبي ورئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، والمقدم أحمد محمد رفيع مدير معهد العلوم الأمنية والإدارية بالأكاديمية، والرائد عبدالعظيم كامكار أخصائي العلاج الطبيعي في شرطة دبي رئيس لجنة البحوث والدارسات بالمؤتمر، والملازم أول طبيب محمد الحاج رئيس لجنة البحث الميداني، وعدد من الضباط.
وأوضح أبن فهد أن موضوع إصابات التدريب العسكري والرياضي لم يتم مناقشتها في السابق على كافة الأصعدة، لذلك ارتأت شرطة دبي ضرورة تنظيم هذا الحدث للأهمية القصوى لمحتويات المؤتمر، الذي سيشهد حضور خبراء ومتخصصين من عدة دول في العالم، إضافة إلى مشاركة عدد من المتخصصين في عدة مجالات طبية بشرطة دبي، مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجنة عليا للمؤتمر يترأسها الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي واللواء خميس المزينة نائب القائد العام لشرطة دبي نائب رئيس اللجنة.
واضاف: “الهدف من المؤتمر دراسة وتحليل نسب إصابات التدريب العسكري والرياضي، والتعرف على أنواع الإصابات الأكثر شيوعاً في مجال التدريب العسكري والرياضي، التعرف على العوامل المؤدية للإصابة، التعرف على تجارب سابقة لدول متقدمة في مجال الوقاية من الإصابات في التدريب العسكري، التعرف على طرق الوقاية من الإصابات الناجمة عن التمارين والحركات العسكرية والرياضية، والخروج من بنتائج قابلة للتطبيق في مجال التدريب العسكري والرياضي”.
وقال: “يستهدف المؤتمر المعنيين في المجال الصحي والإداريين والمدربين في وزارة الداخلية، ووزارة الدفاع، ومعاهد التدريب في أجهزة الشرطة في الدولة، والمستشفيات العسكرية، والأندية الرياضية، وأخصائيي العظام والعلاج الطبيعي، والطب الرياضي، والطب المهني”.
من جانبه أكد العقيد الدكتور علي محمد سنجل، رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، أن تنظيم هذا المؤتمر يأتي في إطار حرص القيادة العامة لشرطة دبي على الارتقاء بمنظومة التدريب العسكري والرياضي إلى أعلى المستويات من خلال توفير الممارسات القائمة على أحدث المعارف والبحوث في مجال الصحة والرياضة العسكرية.
واكد أن المؤتمر سيناقش نسب الإصابات المصاحبة للتدريب العسكري والرياضي، ودراسة آليات الإصابة في التدريب العسكري والرياضي، بالاضافة إلى بحث أفضل السبل لتقليل إصابات التدريب العسكري والرياضي في ميادين التدريب، إلى جانب دور تعاون الطاقم التخصصي في تقليل إصابات التدريب، وسيقدم تلك المحاور 19 متحدثاً تمت دعوتهم من مناطق مختلفة من العالم مثل أستراليا وبريطانيا وهولندا بالإضافة إلى متحدثين من الدولة، من أجل تبادل المعارف والخبرات في هذا المجال، مشيراً إلى أن المؤتمر يتضمن 22 ورقة عمل مختارة، إضافة إلى المعرض المصاحب للحدث، حيث ستعرض الشركات أحدث المعدات والمنتجات الخاصة بالتدريب، كما تم تشكيل عدة لجان لدراسة البحوث العلمية والميدانية، من الكوادر العسكرية والطبية في شرطة دبي، لتنظيم المؤتمر حسب أرقى المعايير الدولية.
وأوضح المقدم أحمد رفيع، معهد العلوم الأمنية والإدارية بأكاديمية شرطة دبي، المؤتمر يأتي لمناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بالتدريب والمدربين والأخطاء التي يقع فيها، سواء المدربون أثناء التدريب أو المتدربون، وعدم الالتزام بالقواعد الأساسية والشروط الواجب اتباعها قبل البدء بالتمارين الرياضية، كما تسعى الأكاديمية من خلال إقامة مؤتمر الوقاية من الإصابات إلى التقليل من نسب الإصابات أثناء التدريب العسكري والرياضي، وتغيير بعض الممارسات الخاطئة للعاملين مجال التدريب، حيث سيتم في نهاية المؤتمر رفع التوصيات إلى اللجنة العليا لاتخاذ القرارات المناسبة لتطبيقها مستقبلاً، وتفادي إصابات التدريب.

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر