صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

سياسـة جمــركية ودليل موحـد لإجــراءات تطبيق «القيمة المضافة»

محمد بوعصيبة يترأس الاجتماع بحضور خالد البستاني (من المصدر)

محمد بوعصيبة يترأس الاجتماع بحضور خالد البستاني (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

بحثت الهيئة الاتحادية للجمارك في الاجتماع المشترك مع الهيئة الاتحادية للضرائب، بدبي مؤخراً، سبل وآليات تطبيق الضريبة الانتقائية التي بدأ العمل بها في أول أكتوبر الماضي، وكذلك ضريبة القيمة المضافة التي يبدأ تطبيقها مطلع العام المقبل، ودور الهيئة وإدارات الجمارك المحلية في تطبيق الضريبة.ترأس الاجتماع محمد جمعة بوعصيبة مدير عام الهيئة الاتحادية للجمارك، بينما ترأس وفد الهيئة الاتحادية للضرائب خالد علي البستاني مدير عام الهيئة، وشارك في الاجتماع أحمد عبدالله بن لاحج المدير التنفيذي لقطاع الشؤون الجمركية بالهيئة، وعدد من مديري الإدارات والمسؤولين من الجانبين، وممثلي دوائر الجمارك المحلية في الدولة.وناقش الجانبان خلال الاجتماع آلية تطبيق إجراءات اللائحة التنفيذية للضريبة الانتقائية، والتعامل مع المواد الأولية والمناطق الحرة، وحالات التهرب الضريبي في الحرم الجمركي، فضلاً عن الإجراءات والأنظمة التي سيتم العمل عليها لتطبيق ضريبة القيمة المضافة في المنافذ الجمركية، وكيفية احتساب الضريبة على السلع بحوزة المسافرين، والتصريح عن السلع التي تخضع للضريبة عند الاستيراد، وتطبيق الضريبة على السلع القادمة عن طريق البريد، إضافة إلى التعاون في مجال تبادل المعلومات.
وقال محمد جمعة بوعصيبة: إن قطاع الجمارك في الدولة يلعب دوراً مهماً في دعم المنظومة المالية والسياسة الضريبية للدولة من خلال مراقبة حركة البضائع وتبادل البيانات عن السلع والبضائع المستوردة والتي بحوزة المسافرين، وتحصيل الرسوم الجمركية، إضافة إلى فرق العمل المشتركة مع وزارة المالية والهيئة الاتحادية للضرائب والجهات ذات العلاقة.
وأشار بوعصيبة إلى أنه تم خلال الاجتماع الاتفاق على تشكيل فريق فني من الهيئة الاتحادية للجمارك لإعداد سياسة وإجراءات تطبيق ضريبة القيمة المضافة في المنافذ الجمركية، بما لا يتعارض مع قانون الجمارك الخليجي الموحد وقانون الضريبة على القيمة المضافة في الدولة، فضلاً عن إعداد دليل موحد للإجراءات الجمركية الخاصة بتطبيق قانون الضريبة على القيمة المضافة.وأوضح أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة توجيهية من مديري العموم من الجانبين لاعتماد أعمال اللجنة الفنية المكلفة بإعداد السياسة الجمركية والدليل الموحد للإجراءات الجمركية الخاصة بتطبيق ضريبة القيمة المضافة.
ولفت المدير العام إلى أن الجانبين أكدا خلال الاجتماع على أهمية احتساب الضريبة الانتقائية على المسافرين القادمين إلى الدولة، وتكثيف التفتيش على المسافرين القادمين من الدول المجاورة غير المطبقة للضريبة في المنافذ الجمركية، وخاصة في المنافذ البرية.
كما اتفق الطرفان على تعزيز التعاون في مجال تبادل المعلومات حول السلع الانتقائية الخاصة بالضريبة الانتقائية والتي تم فسحها من قبل إدارات الجمارك في الدولة، على أن تقوم الهيئة الاتحادية للضرائب بمطابقتها مع الإقرارات الضريبية المسجلة.
وأوصى الجانبان بضرورة التنسيق بينهما بشأن الورش التدريبية حول ضريبة القيمة المضافة، بهدف زيادة وعي العاملين في قطاع الجمارك بإجراءات تطبيق تلك الضريبة وضمان التطبيق الأمثل لها في المنافذ الجمركية.

اليوم.. نهاية المدة المحددة لتسديد «الانتقائية» المستحقة على الشركات في أكتوبر
يوسف البستنجي (أبوظبي)

تنتهي اليوم الفترة المحددة للشركات الخاضعة للضريبة الانتقائية، بالدولة، لتقديم الإقرارات الضريبية الخاصة بها وتسديد كامل الضريبة التي استحقت عليها، وذلك عن أعمالها خلال الشهر الميلادي الأول منذ بدء تطبيق قانون الضريبة الانتقائية، الذي انتهى في 31 أكتوبر 2017، بحسب اللائحة التنفيذية للقانون.
وتم فرض الضريبة الانتقائية اعتبارا من الأول من أكتوبر 2017 في الإمارات بنسب حددت بـ 50% على المشروبات الغازية و100% على منتجات التبغ و100% على مشروبات الطاقة، والتي يشار إليها باسم «السلع الانتقائية».وحددت اللائحة التنفيذية للقانون الفترة الضريبية، للضريبة الانتقائية بمدة شهر ميلادي واحد، حيث يلتزم الخاضع للضريبة بتقديم الإقرار الضريبي للهيئة الاتحادية للضرائب في موعد لا يتجاوز الخامس عشر من الشهر التالي للفترة الضريبية المعينة.
لكن اللائحة التنفيذية منحت الهيئة إمكانية تحديد أول فترة ضريبية للخاضع للضريبة بأن تكون أطول من الفترة الضريبية المحددة، كما تنص اللائحة التنفيذية على أنه يحق للهيئة العمل باستثناء محدد، يسمح لها توجيه الخاضع للضريبة بتقديم إقرارات ضريبية عن فترات ضريبية أطول أو الموافقة على طلبه بالقيام بذلك، لكن الهيئة لم تعلن عن أي تمديد بشكل عام حتى أمس.
ووفقا للائحة التنفيذية فإنه يجب على الخاضع للضريبة الانتقائية تسديد الضريبة المستحقة عليه عن آي شهر في موعد لا يتجاوز 15 يوما من بداية الشهر الذي يليه.
والضريبة الانتقائية هي ضريبة غير مباشرة يتم فرضها على سلع معينة وهي إجمالاً السلع التي تعد ضارة بصحة الإنسان أو البيئة والغاية من فرض هذه الضريبة هو الحد من استهلاك تلك السلع، والمساهمة في الوقت ذاته بزيادة الإيرادات الحكومية التي تخصص لتغطية تكاليف الخدمات العامة ذات الفائدة.