الاتحاد

عربي ودولي

«الحقوقية العربية» تناقش استراتيجية لتعزيز وحماية الحريات الأساسية

القاهرة (وكالات)

عقدت اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان أمس، أعمال دورتها الـ43 بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية، بمشاركة مسؤولين عن حقوق الإنسان بالدول الأعضاء. وأكد الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بالجامعة بدر الدين علالي في كلمته أمام الاجتماع، أهمية هذه الدورة كون انعقادها يتزامن مع مرور 50 عاماً على إنشاء اللجنة التي تم تأسيسها بموجب قرار مجلس الجامعة في سبتمبر 1968. ووصف علالي الميثاق العربي لحقوق الإنسان بأنه يعد من أهم إنجازات اللجنة خلال الـ50 عاماً الماضية والذي دخل حيز النفاذ عام 2008. وشدد على أهمية الموضوعات المطروحة على جدول أعمال الدورة وأبرزها مشروع الاستراتيجية العربية لحقوق الإنسان، إضافة إلى موضوعات أخرى تتعلق بمشروع الإعلان العربي الخاص بحق ومسؤولية الأفراد والجماعات وهيئات المجتمع في تعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية.
وأضاف أن الاجتماع يناقش كذلك الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة لحقوق الإنسان في الأراضي العربية المحتلة ومعضلة الأسرى والمعتقلين العرب في سجون الاحتلال وجثامين الشهداء الفلسطينيين والعرب المحتجزين لديه في مقابر «الأرقام». ومن جانبه، أكد رئيس اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان أمجد شموط، أن اللجنة تناقش على مدى 4 أيام التداعيات السلبية لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب «المشؤوم» بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس المحتلة والاعتراف بها عاصمة لدولة الاحتلال وتأثير ذلك على حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة.

اقرأ أيضا

«الاشتراكي» الألماني يقرر البقاء في ائتلاف المستشارة ميركل