صحيفة الاتحاد

الرياضي

أنا إديـن دجيكو

لن أنسى الحرب ومرارتها التي كانت تأكل الأطفال في مدينة ساراييفو البوسنية، عندما كنت طفلا صغيرا، وكدت أن أكون وقودا لهذه الحرب في يوم من الأيام، ولكن منعتني أمي من النزول للعب في الشارع في ذاك اليوم، وبعد بضع دقائق سقطت قذيفة عشوائية في الشارع، ومات الكثير من أصدقائي في ذاك اليوم الذي لن أنساه مطلقا.
كنت أهوى لعب كرة القدم مع أصدقائي في الشارع، أمام المنزل الذي نعيش فيه، وكانت القنابل تتساقط بشكل عشوائي في فترات سابقة، ويموت الكثير من الأطفال، ولعبت في بدايتي الكروية في صفوف فريق الأشبال بنادي جيليينزنيتشار ساراييفو وكان عمري وقتها 10 سنوات، ثم صعدت للعب لفريق المحترفين بالنادي بعدها بسبع سنوات.
وعندما بلغت الثامنة عشرة من عمري انتقلت إلى الشيشان وانضممت إلى نادي «إف كاي تبليتسه»، هناك نلت اهتمام المدرب فيليكس ماجات، الذي كان يدرب فولوفسبورج الألماني، فقام النادي الألماني بشرائي عام 2007 مقابل 4 ملايين يورو، ولم يخب ظن وآمال المدرب ماجات بي، حيث فزت مع فريقي الجديد فولسبورج في عام 2009 بلقب الدوري الألماني الوحيد للنادي حتى الآن، ليس هذا فحسب بل في عام 2011 كانت هناك نقلة مهمة للغاية في حياتي الكروية بالانتقال إلى صفوف فريق مانشستر سيتي مقابل 37 مليون يورو.
وفى الموسم الأول لي في إنجلترا رفعت كأس الاتحاد الإنجليزي مع (سيتى) والذي فاز كذلك ببطولة الدوري الممتاز في الموسم التالي بعد انتظار دام 44 عاما للحصول على اللقب، وسجلت 14 هدفا في 30 مباراة، ثم ذهبت فريق «ايه اس روما» الإيطالي على سبيل الإعارة وسجلت معهم 29 هدفا في 37 مباراة الموسم الماضي.