الاتحاد

الرياضي

كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز تجمع 120 فارسة


شمسة سيف (أبوظبي)

رفعت فارسات الإمارات شعار التحدي في النسخة الثالثة لكأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز، التي ستقام منافساتها يومي 26 و27 فبراير الجاري، على مضمار قفز الحواجز العشبي بنادي أبوظبي للفروسية، برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».
وأعربت الفارستان الشقيقتان عائشة وريم المازمي عن استعدادهما التام لخوض غمار التحدي، وكسب المراكز الأولى مع بقية الفارسات الإماراتيات المشاركات في النسخة الثالثة.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الأكاديمية في فندق الإنتركونتننتال، أمس، بحضور كل من فاطمة العلي ممثلة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وطلال الهاشمي مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي، وعدنان سلطان النعيمي مدير عام نادي أبوظبي للفروسية، ومنى الشامسي رئيسة لجنة المرأة للفروسية في مجلس التعاون الخليجي.
وتقام البطولة في ظل اهتمام ومتابعة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، وبدعم مجلس أبوظبي الرياضي وبتنظيم الأكاديمية بالتعاون مع اتحاد الفروسية ونادي أبوظبي للفروسية، وبرعاية كل من إسطبلات الشراع، و«طيران الاتحاد» ولونجينز، ومستشفى هيلث بوينت، والخدمة الوطنية، وقناة ياس، وجمعية الإمارات للخيول العربية.
ويشارك في بطولة هذا العام ما يزيد على 120 فارسة من المحترفات والصغيرات والشابات، يمثلن دولاً مختلفة عدة، من بينها الكويت وسوريا ومصر وقطر ولبنان والمملكة العربية السعودية والدنمارك وبريطانيا والولايات المتحدة الأميركية والإمارات، وتجمع البطولة أكثر من 190 حصاناً، الأمر الذي يضع هذا الحدث ضمن قائمة أبرز أحداث الفروسية في الإمارات والمنطقة، كما قررت اللجنة المنظمة للبطولة زيادة قيمة الجوائز لتصل إلى 450 ألف درهم. وتنطلق منافسات الكأس يوم الجمعة 26 فبراير المقبل، وتنقسم منافساتها إلى 3 فئات، الفئة الأولى للفارسات الصغيرات والشابات والفئة الثانية للفارسات المحترفات والفئة الثالثة للخيول الصغيرة. وتستهل منافسات اليوم الأول في الواحدة والنصف ظهراً، بمنافسات فئة الفارسات المحترفات التي تتكون من ثلاث جولات، بداية بالجولة الصغرى، ومن ثم تليها الجولة المتوسطة، نهاية بالجولة الكبرى «جراند بري» في الرابعة والنصف عصراً. وتبدأ فعاليات اليوم الثاني بمنافسات فئة الفارسات من الصغيرات والشابات في التاسعة صباحاً وتمتد حتى الساعة الرابعة والنصف عصراً، تليها منافسات الخيول الصغيرة التي تقام برعاية خاصة من إسطبلات الشراع بدءاً من الساعة الخامسة عصراً وحتى الساعة الثامنة مساءً. وتقام بطولة كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز ضمن روزنامة المسابقات التي تنظمها سنوياً في سبيل دعم رياضة الفروسية وبقية الألعاب الفردية والجماعية، وإبراز حضور سيدات الإمارات على الساحة الرياضية الدولية، ومنح الفرصة لممارسات هذه الرياضة وللفرق والمنتخبات الوطنية لإضافة المزيد من الانتصارات إلى رصيد منجزات الرياضة الإماراتية، وذلك على ضوء دور الأكاديمية الرائد في تقديم البرامج والمبادرات الرياضية الخلاقة، التي تهدف إلى تطوير الحركة الرياضية النسائية، انطلاقاً من النهج الوطني للأكاديمية، وفي سبيل الارتقاء بمستوى النجاحات التي حققتها المرأة الإماراتية في بطولات الخيل وقفز الحواجز، ووفقاً لخطط الأكاديمية الهادفة لتنمية قطاع الرياضة النسائية الإماراتي. ووجه عدنان سلطان سيف النعيمي، مدير عام نادي أبوظبي للفروسية، أسمى آيات الشكر والعرفان لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، على دعم سموها المتواصل واهتمامها بالرياضة النسائية، وقال: «استضافة البطولة تمثل تتويجاً للجهود المبذولة من قبل أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للرياضات النسائية، التي تهدف لتشجيع النساء والفتيات الإماراتيات على ممارسة رياضة الفروسية، والمساهمة في غرس بذور محبة هذه الرياضة التراثية العريقة في المجتمع المحلي من خلال النساء اللواتي هن نصف المجتمع». كما وجه الشكر والتقدير لأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضات النسائية على الجهود الطيبة في سبيل إنجاح هذه البطولة المهمة، ولجميع الجهات التي ساهمت في تنظيم ورعاية كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز لعام 2016.

الهاشمي: البطولة تعزز مكانة فتاة الإمارات
أبوظبي (الاتحاد)

أشاد طلال الهاشمي مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي بالرعاية الكبيرة التي توليها القيادة الحكيمة للرياضة النسائية الإماراتية، والتي بفضلها حققت نجاحات كبيرة على مدار السنوات الماضية، كما امتدح الدور القيادي الذي تقوم به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» في دعم ورعاية المرأة الإماراتية في كل المجالات، خصوصاً في مجال الرياضة، وأكد أن مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، يولي اهتماماً كبيراً لتنمية قطاع الرياضة النسائية، مشيراً إلى النموذج المشرف الذي يمثله الدور السامي الذي تطلع به الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، من خلال رعايتها ودعمها لفعاليات الرياضة النسائية في الدولة، وهو ما يسهم في تطوير القطاع وتعزيز نجاحاته.
وقال: «تنظيم بطولة كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز، أصبح حدثاً ثابتاً في أجندة الأكاديمية، ما يدل على حرص الأكاديمية على تحقيق أهداف برامجها ومبادراتها الرامية إلى خدمة رسالة في تطوير الرياضة النسائية في الدولة، ومثل هذه البطولات التي تنظمها الأكاديمية تسهم في خلق التنوع اللازم لتحقيق طموحات فتاة الإمارات في مختلف الألعاب الرياضية وتنمية المواهب الصاعدة وتطوير المهارات واستجلاب الخبرات والتجارب الدولية من خلال الاحتكاك والتنافس المباشر كما في هذه البطولة، التي تمثل نقلة جادة على طريق الارتقاء بمستوى فارسات الإمارات في رياضة قفز الحواجز».

اقرأ أيضا

العزيزي: مستمر مع الوصل حتى نهاية عقدي