الاتحاد

الاقتصادي

رئيس فنزويلا يهدد بفرض حظر نفطي على أميركا

هدد الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز أمس الأول بوقف تصدير النفط إلى الولايات المتحدة بعد حصول شركة النفط الأميركية العملاقة ''إكسون موبيل'' على حكم قضائي بتجميد 12 مليار دولار من الأصول والأرصدة الفنزويلية·
واتهم شافيز الولايات المتحدة بالتواطؤ مع ''إكسون موبيل'' أكبر شركة نفط في العالم بشأن هذه الدعوى القضائية التي أقامتها الشركة في أعقاب تأميم حقولها في فنزويلا العام الماضي· وحذر شافيز من أن بلاده سوف ترد على الحرب الاقتصادية التي تشنها واشنطن ضد كاركاس، مشيراً إلى أن بلاده يمكن أن تدفع بأسعار النفط العالمية إلى 200 دولار للبرميل إذا ما اشتعلت الحرب الاقتصادية بين البلدين·
وقال شافيز في برنامجه الأسبوعي الذي يبثه التلفزيون والراديو تحت اسم ''ألو، الرئيس'' موجهاً حديثه للرئيس الأميركي جورج بوش: ''إذا جمدتم أصولنا وألحقتم بنا الضرر فسوف نسبب الضرر لكم وإليكم الطريقة: لن نشحن النفط إلى الولايات المتحدة·· أعلم ذلك يا سيد بوش·· يا سيد خطر''، واتهم شافيز ''إكسون موبيل'' باللصوصية وإفساد المسؤولين والإطاحة بالحكومات·
كانت حكومة فنزويلا قد أجبرت الشركات النفطية الأجنبية العاملة في البلاد على نقل 60% من أصولها في فنزويلا إلى شركة النفط الفنزويلية المملوكة للدولة، وذلك في يونيو الماضي·
وبالفعل وافق عدد من الشركات الغربية على القواعد الجديدة، في حين قررت ''إكسون موبيل'' و''كونوكو فيليبس'' ثالث أكبر شركة نفط في الولايات المتحدة الانسحاب من فنزويلا واللجوء إلى التحكيم الدولي لتسوية الخلافات·

اقرأ أيضا

"تسلا" تحقق بحادث انفجار إحدى سياراتها في شنغهاي