الاتحاد

الرياضي

ذهبية إماراتية في خليجي7

تغطية ـ علي سيد احمد:
تصوير: احمد مرزوق:
- هكذا عودونا·
- هكذا دائماً عند الموعد·
- لا يعرفون غير لغة الميداليات·
- ولا يتحدثون إلا عن الإنجازات·
- إنهم مختلفون·· لا يوعدون ··فيوفون·
- من نجاح إلى آخر يسيرون لتحقيق مزيد من الميداليات·
- هكذا عرفنا البولينج ومعهم عرفنا طعم الميداليات·
- في بوسان حققوا العديد من الإنجازات وفي بطولة العالم زين عنق القبيسي الذهب·
- وأمس الأول كانوا على موعد مع ميداليات خليجية·
- لقب الاستاتذة اماراتي بتوقيع سيد ابراهيم بعد سيناريو مثير وغريب·
- محمد القبيسي خسر من قبله ليتأهل سيد لملاقاة جابر القطري·
- وما كان من محمد القبيسي إلا أن أكمل المشوار وكأنه يلعب ليدعم ويشجع زميله·
- إنها روح البولينج·· إنها روح الأسرة الواحدة·· ولهذا تتحقق الإنجازات·
- صالة خليفة الدولية للبولينج شهدت لهم بحضور الشيخ سعيد بن حمدان أمسية الخميس السعيد·
- أهدتنا الصالة بطلاً جديداً توج جيده بالذهب وكان حديث الخليج·
السيناريو كان مثيرا وحبس انفاس الجماهير الغفيرة التي احتشدت في الصالة لتشجع الامارات وبدأ السيناريو بمحاولة لسيد ابراهيم ليحقق' سترايك كامل' ارتفع به إلى 120 نقطة وهنا بدأت روح البطولة تدب في اللاعب المتميز ومن محاولة اخرى يصل إلى النقطة 150 لتكتب على لوحة الصالة الانيقة ' سيد ابراهيم الامارات7 سترايك ،150 نقطة'ليستمر الامل، بعدها كانت المحاولة للقطري يوسف الجابر وكان اهم ما ميزه الهدوء الغريب والتعامل باعصاب فولاذية مع كل التفاصيل ليصدر الضغوط إلى سيد ابراهيم والذي كان يقول في نفسه لقد خسر القبيسي من يوسف الجابر وهو البطل العالمي فماذا بي انا، هكذا قال لي وهكذا كان سيد متوترا·
نعود إلى محاولة الجابر لنقول انه ارتفع إلى 150 نقطة وليحالفه التوفيق ويتعادل مع سيد الإمارات وهنا يتوتر الجميع حتى سيد ليحقق استرايك غير كامل حيث لم يستطع ان يرمي ثلاثة صولجانات كل كواحد في مكانه ليحقق 234 نقطة ويحاول يوسف الجابر ليصب الهدف بدقة كاملة وتتحقق المفاجاة ويعود إلى البطولة· وعندما جاء دور يوسف الجابر مرة اخرى حقق ما اراد عندما ارتفع إلى 196 نقطة وبعدها حقق' سترايك ' رفعه إلى 216 نقطة ، وبعده جاء دور سيد ابراهيم ليقفز إلى 264 نقطة ويستمر التحدي لتعلن لنا اللوحة الانيقة ان سيد ابراهيم بالرقم 106حصل على 3391 نقطة بمعدل 210 وفي المركز الثاني كان يوسف الجابر وفي المركز الثالث كان محمد خليفة القبيسي·
بعد السباق تحول القلق إلى فرحة وسعادة بالغة وانتقل المشهد إلى منصة كبار الضيوف حيث كان الشيخ سعيد بن حمدان يتلقى التهاني من قبل الجميع وفي الصالة كان سيد ابراهيم والمدرب يتلقيان التهاني من الجميع·
وبعدها جرت مراسم التتويج حيث قام الشيخ سعيد بن حمدان آل نهيان بتتويج الفائزين وصعد بطلنا الذهبي محمد خليفة القبيسي إلى المنصة لينال الميدالية البرونزية وكأس المركز الثالث وبعدها صعد القطري يوسف الجابر إلى المنصة ليتوج بالمركز الثاني والميدالية الفضية ، ثم كانت لحظات الفرح الاماراتي عندما صعد سيد ابراهيم للمنصة ليتوج بالذهب في عرس اماراتي خالص اكد من خلاله الابطال انهم قادرون على تحقيق الانجازات وان يكونوا عند حسن ظن الجميع·
وكانت اللحظة الباقية عندما عانق القبيسي زميله سيد ابراهيم ليرفعا ايديهما مع بعضهما البعض ويؤكدان ان البولينج الاماراتي جسد واحد اذا حقق احدهم ميدالية دعا له الجميع بالفرح والسعادة·
وبعد ذلك صعد ضيوف العرس الخليجي للطابق العلوي حيث تم تتويج الفائزين بحضور الشيخ سعيد بن حمدان وسلطان صقر السويدي وعبد الله الدوسري رئيس اللجنة التنظيمة لدول مجلس التعاون الخليجي حيث حصل البحريني محمد شاوش اعلى 6 اشواط ليحقق 1421 نقطة ويتم بعدها تتويج الامارات بالالقاب والميداليات في الفردي الذي ناله عن جدارة محمد خليفة القبيسي والزوجي والثلاثي والفرق وبعدها كان لقب الاساتذة مسك الختام في صالة الاحلام·
اعقب ذلك تكريم الدول المشاركة في البطولة السابعة وتبادل الدروع بين الوفود، ثم تكريم كل من ساهم في انجاح البطولة وعلى رأسهم دائرة البلديات والزراعة،شركة جاسكو، فندق نوفتيل، دائرة التشريفات والضيافة، التلفزيون ورجال الاعلام والصحافة، وبعدها تم تسليم علم الدورة المقبلة للبحرين وتمت دعوة الجميع لتناول وجبة العشاء ليعلن اسدال الستار على العرس الخليجي للبولينج·
وعقب مراسم التتويج قال مدرب المنتخب الكندي فرانكو انه سعيد جدا بالانجاز الذي حققه فريق الامارات خلال البطولة وقال ثقتي في سيد ابراهيم لم تهتز رغم الضغوط الكثيرة التي كانت عليه ولكنني اعرف امكاناته جيدا واعرف المستوى الذي يمكن ان يظهر به واضاف اثبت للجميع بان اختيار المنتخب كان صائبا حيث حرصت على اختيار العناصر بعد المعسكر الاعدادي واشاد بكل اللاعبين·

اقرأ أيضا

16 دولة تشارك في «انفيوجن» للكيك بوكسينج