صحيفة الاتحاد

الرياضي

«الطليان» في اختبار رفع الرأس!

روما(أ ف ب)

دقت ساعة الحقيقة أمام إيطاليا التي تواجه خطر عدم التواجد في نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1958، عندما تستضيف السويد في إياب الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال روسيا 2018 اليوم على ملعب سان سيرو في ميلانو، في اختبار رفع الرأس مجدداً، بعد فترة من تراجع الكرة الإيطالية.
وما يعقد من مهمة الآتزوري أنه خسر مباراة الذهاب في ستوكهولم صفر-1، ما يعني بأنه في حال نجاح السويد في تسجيل هدف إياباً، سيتعين على إيطاليا بطلة العالم 4 مرات تسجيل 3 أهداف لكي تحسم بطاقة التأهل.
وغابت إيطاليا عن العرس الكروي مرتين عامي 1930 في النسخة الأولى، عندما قررت عدم المشاركة، وعام 1958 عندما فشلت في التأهل، ويفتقد الطليان ورقة رابحة في صفوفه هو صانع ألعابه ماركو فيراني، بحصوله على بطاقة صفراء ثانية في الذهاب.
وكان المنتخب الإيطالي حل ثانياً في مجموعته خلف إسبانيا بعدما خسر أمام الأخيرة صفر-3، كما سقط في فخ التعادل على ملعبه ضد مقدونيا 1-1.
وتأمل السويد بدورها بالتأهل إلى النهائيات للمرة الـ 12 بعد غياب عن النسختين الأخيرتين، ويضم منتخبها مزيجاً من الشباب وأصحاب الخبرة يأتي في مقدمتهم القائد أندرياس جرانكفيست (60 مباراة دولية) وماركوس بيرج (51 مباراة) وجيمي دورماز (39) والبين إيكدال (29) وأوسكار فيندت (28) وإميل فورسبرج (25).وكانت أفضل نتيجة حققتها السويد في النهائيات العالمية بلوغها المباراة النهائية، في النسخة التي استضافتها على أرضها عام 1958، وخسرتها أمام البرازيل بنتيجة 2-5.