الاتحاد

الإمارات

حملة لرفع وعي السائقين بشروط الأمن والسلامة للأطفال

أحد رجال المرور مرتدياً البروشور التوعوي (من المصدر)

أحد رجال المرور مرتدياً البروشور التوعوي (من المصدر)

رأس الخيمة (الاتحاد)

أطلقت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، ممثلة بإدارة المرور والدوريات، حملة توعوية لسائقي المركبات لرفع مستوى السلامة في الطرق، عبر توجيههم بالقواعد والتعليمات التي ينبغي اتباعها لرفع الوعي لديهم لتحقيق منظومة السلامة المرورية.
وأكد العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي مدير عام العمليات المركزية بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة أن الحملة تستهدف سائقي المركبات من أجل الحد من الحوادث المرورية وضمان تحقيق السلامة المرورية في الطرق، مبيناً بأن الفكرة تتمثل في تنفيذ عدد من التصاميم المطبوعة ووضعها أمام السترة الفوسفورية لرجل المرور أثناء وقوفه لتنظيم حركة السير والمرور لتبيه السائقين بقاعدة معينة وتوجيههم إلى الالتزام بها واتباعها، وهي من إعداد وتنفيذ الرقيب أول سمير عبد الله الحبابي أحد عناصر إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة، لخلق بيئة آمنة عبر بذل جهود كبيرة في التقليل من الحوادث والوفيات على الطرق خاصة تلك الواقعة على الأطفال وتوعية السائقين بخطورة ارتكاب المخالفات بأنواعها وإن كانت بسيطة، كما أنها تأتي في إطار خطط السلامة المرورية لضبط أمن الطريق والتقليل من المخاطر المترتبة على عدم تقيد السائقين بشروط الأمن والسلامة.
وأشار إلى أن الحملة تتضمن الوضعية الصحيحة لجلوس الأطفال في المركبة من حيث استخدام المقعد الخاص للأطفال دون سن الرابعة، وأهمية ربط حزام الأمان للآخرين لحمايتهم من خطر الإصابة، وذكر بأن المادة (50) من اللائحة التنفيذية المعدلة لقانون السير والمرور فرضت غرامة مالية قدرت بـ(400) درهم لعدم توفير مقاعد حماية مخصصة للأطفال من عمر أربع سنوات فما دون أثناء وجودهم في المركبة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: حريصون على تطوير العلاقات مع الهند