الاتحاد

ألوان

«مذاق أبوظبي».. أصناف شهية بكل نكهات العالم

من أجواء «مذاق أبوظبي» (الصور من المصدر)

من أجواء «مذاق أبوظبي» (الصور من المصدر)

نسرين درزي (أبوظبي)

اختتم أمس السبت مهرجان «مذاق أبوظبي» في ميدان دو على جزيرة ياس بعدما شغل عطلة نهاية الأسبوع بأطيب المأكولات. وشارك في منصات الطهي 90 مطعماً ومقهى أقيمت فيها 23 جولة تنافسية مع كبار الطهاة. ووسط أجواء احتفالية امتزجت فيها الموسيقى بتجارب المأكولات العالمية، أمضى سكان العاصمة وزوارها أوقاتاً ترفيهية بامتياز. كان للأطفال حصتهم من اللعب والاستمتاع ضمن الركن الحصري «كاريدج بريمير لونج» الذي تم استحداثه للعائلات، حيث أقيمت باقة من الأنشطة التفاعلية والمنافسات. كما شهد جناح المأكولات الإيطالية الأصيلة إقبالاً ملحوظاً من محبي أصناف الباستا والبيتزا التي تم تحضيرها على منصات الطهي الحي، وجاء توزيع طاولات الطعام على العشب في الهواء الطلق ليزيد من رفاهية تناول الأصناف اللذيذة وسط أجواء مشمسة وفي الهواء الطلق.

تفاعل جماهيري
فيما غصت المواقف الخارجية بأكثر من ألف سيارة، عبّر الجماهير عن إعجابهم بتنظيم الحدث الذي بات عنواناً ثابتاً على أجندة أهم فعاليات الضيافة والسياحة الداخلية في العاصمة. ولقيت الحفلات الموسيقية التي قدمتها 5 فرق محلية استقطاباً واسعاً من الفئات الشابة التي أبدت تجاوباً واضحاً لتعلم الطهي والاستمتاع بالأنغام.
وذكر عبدالرحيم الظريف الذي اصطحب عائلته إلى «ميدان دو» خلال عطلة نهاية الأسبوع، أن الأجواء مسلية جداً، حيث أمضى وقتاً مليئاً بالأنشطة وتذوق مختلف الأصناف من مختلف المطابخ العالمية، وأشار إلى التنظيم المميز الذي تحظى به الفعالية سنوياً، مع تضمنها فقرات متنوعة ترضي اهتمام مختلف الأذواق. وقالت مريم الهاملي التي كانت تتناول وجبة سريعة برفقة صديقتها، إن ما يمثله «مذاق أبوظبي» من حضور مميز على خريطة المهرجانات المتخصصة، يؤكد نمو قطاع الضيافة في البلاد. وأضافت أنها لا تتوافر فرصة لحضور مثل هذه الفعاليات القيمة إلا وتستغلها لتعيش لحظات لا تنسى وأجواء احتفالية تشعرها وكأنها سافرت إلى الخارج.

ترفيه استثنائي
الرأي نفسه سجلته ميثاء الخاجة التي كانت تستمع إلى شرح عن طريقة تحضير «الستيك الأميركي» وتدونها على كتيب صغير بين يديها. وقالت إن التنوع الضيافي الذي وصلت إليه أبوظبي يضعها في مرتبة عالية يتطلع إليها الجميع، واعتبرت أن سكان العاصمة محظوظون بالمشاركة في مثل هذه المبادرات التي تجمع كبار الطهاة العالميين في مكان واحد. ولفت حمد العامري الذي كان يتجول برفقة عائلته إلى أن «مذاق أبوظبي» ليس مجرد فعالية لتذوق المأكولات، وإنما هو حالة سياحية توجد خياراً للسكان لقضاء وقت ممتع في الهواء الطلق، مع تحقيق الترفيه الاستثنائي بمختلف أبعاده من الموسيقى إلى المسابقات التنافسية وأنشطة الأطفال والاشتراك في ورش تحضير الطعام.

إبداعات الطهاة
وتحدث سوفو ساركار من اللجنة الراعية والمنظمة للمهرجان عن نجاح «مذاق أبوظبي» في الارتقاء بأنماط الحياة العصرية، مع إتاحة الفرصة للاستفادة من العروض والخصومات الخاصة بتجارب المأكولات. واعتبر أن استضافة مجموعة من مشاهير الطهاة للانضمام إلى فقرات الطهي الحي دليل الاهتمام بأدق التفاصيل.
وشارك في فقرات الطهي المباشر باقة من المشاهير، بينهم سانجيف كابور، جيجني موريس، شيلينا بيرمالو ورضا محمد. وتمكن زوار المهرجان من مشاهدة أفضل إبداعات الطهاة مباشرة خلال منافساتهم في الجولة النهائية لمسابقة «مذاق العالم» التي تنظمها «الاتحاد للطيران» ويعلن عن نتائجها لاحقاً.

اقرأ أيضا

نمر يقتل زوجته المستقبلية في أول لقاء بينهما بحديقة الحيوان في لندن